المجالس التاريخية

المجالس التاريخية (https://www.3nzh.com/vb/index.php)
-   مجلس الوثائق التاريخيه (https://www.3nzh.com/vb/forumdisplay.php?f=65)
-   -   مع قصائد بن المقرب وافتخاره بربيعة الفرس . (https://www.3nzh.com/vb/showthread.php?t=71609)

خيال الرحا بن قاسط 18-12-2015 02:23 PM

مع قصائد بن المقرب وافتخاره بربيعة الفرس .
 
يقول بن المقرب العيوني مادحاً ابن عمه الأمير ـ الفضل بن محمد بن أحمد بن محمد بن الفضل بن عبد الله بن علي ـ وسوف نشرح ما يرد بها من أعلام وائلية وغير ذلك ـ يقول في بيوت من قصيدته الرائية :
جرّارُ كلّ كتيبة فُرسانُها ** أوفى وأمضى من كتيبة دوسر

كتيبة دوسر هنا ، يعني بها كتيبة النعمان بن المنذر ملك الحيرة ، فكان من أمره ، أنه قد شكّل كتيبة عسكرية ، وأسماها بـ (دوسر) قيل على اسم غلام له اسمه دوسر ، كما جاء ذلك عند بن خلكان ، وكان يرسلها الملك لمن يريد تأديبه من قبائل العرب ، وكانت من أشرس كتائبة ، وكانت أيضا مشكّلة من ربيعة الفرس ، من بعض اللهازم وغيرها ، وأيضا من قبائل الأزد .

ما حلم قيس ما وفاءُ سموءل ** ما جود كعب ، ما شجاعة جُحدر

قيس هنا ، فالمقصود به هو الصحابي الجليل ، الذي أسماه الرسول الكريم بسيّد الوبر أي البدو ، وهو قيس بن عاصم المنقري ، وهو خال حليم تميم التابعي ـ الأحنف بن قيس التميمي والاحنف هذا عندما سئل كيف تعلمت الحلم ؟ قال : من خالي : قيس بن عاصم التميمي ، جيئ يوماً إليه بابنه مقتولاً بيد ابن عمّه ، وجيئ بان عمه القاتل مكبلاً ، قال الاحنف : وكان قيس يتكلم في المجلس ورأى ما رأى ولم يقطع عمّا كان فيه من حديثه ، كذلك لم يحلّ حتى حقوته لهول الموقف ، فلما انقضى كلامه ، التفت الى ابن عمه قاتل ابنه فقال : لما قطعت يمينك بشمالك ، وقللت عددك ، وأوهنت نفسك ، حلوا عنه رباطه ، وأطلقوا سراحه ، وخذوا أخيكم يعني ابنه المقتول فادفنوه ، وخذوا مائة من الإبل فادفعوها لأمّه فإنها غريبة بيننا ، يعني ليست من عشيرته ، ولم يعدُ ذلك ، وهو مشهور بالحلم .
أما السموأل فهو بن عاديّا اليهودي صاحب حصن الأبلق في تيما ، وصاحب البير المسمّى هدّاجاً الذي يضرب به المثل لكثرة ماءه وغزارته . فكان من امره ايضا : أنّ الشاعر الامير الكندي أمرئ القيس أمّن عنده سلاحه وماله وأبنته ، فعلم قيل أحد ملوك الغساسنة بالشام ، وقيل عمرو بن هند ملك الحيرة ، علموا بذلك ، فطلب منه تلك الأمانة فرفض ، وحاصروا قره مدة من الزمن ولم يقبل ، وكان له ولداً خارج القصر ذهب في القنص ، فعندما عاد قبض عليه الجيش ، وهددوا بقتله ان لم يُسلم ذالك المال والأمانة ، وإلّا قتل ابنه فرفض ، فعندئذ قتلوا : ابنه وارتحلوا عنه وهو يرى . فضرب المثل في وفاءه .
وأما كعب ، فهو كعب ابن مامة الأيادي ، الذي يضرب المثل في كرمه وجوده ، بل قيل أنه أكرم من حاتم الطائي ، وذلك لجوده بنفسه لا ماله ، ومن قصته : أنه ذهب في سفر وصاحبه النمري ، وكانا في حمّارة القيظ ، وقسموا الماء أقسام قسطاً قسطا ، فعندما بقي قسطين فقط ، وكانا شديدا العطش ، فشرب النمري نصيبه من الماء ، فلم يكفه ، وعندما جاء كعب يشرب نصيبه ، لاحظ النمري يلحظ الماء لشدة عطشه ، فعفّ عن الماء نصيبه وتركه للنمري فشربه النمري ، ومات كعب من العطش . وضرب المثل بت(جوده) ، وكلهما كعب وحاتم وأيضا الحارث ابن ظالم المري الغطفاني ، قد أسرتهم عنزة في الجاهلية .
وأما جحدر ، فهو جُحدر بن ضبيعة من بني قيس بن ثعلبة من بكر بن وائل ، وهو جد المسامعة سادة وائل في عهد الدولة الأموية ، ومن خبره أنه يوم معركة التحلاق الذي أسر فيها الزير ، حلقوا بني بكر بن وائل شعر رؤوسهم ، وكان جحدر / والجحدر وهو الرجل القصير من الناس ، قد أعتذر عن حلق رأسه بسبب أنه رجل دميم وفدى شعر رأسه بأول فارس يطلع من القوم أي من تغلب ، فخرج عليهم فارس تغلب بن العناق ، فقتله جحدر وقتل معه تسعة فرسان غيره ، قيل وأصيب بجروح ، ووجدته نساء بكر وظننّ انه من بني تغلب بسسب شعره ، فقتلنه .
أبى وأمنع جانباً من هانئ ** أيام يمنع حلقة ابن المنذر

وهاني هو : هانئ بن مسعود بن ذي الجدين الشيباني ، الذي منع كسرى ملك الفرس أمانة النعمان بن المنذر حين طلبها ، وقامت حرب موقعة ذيقار بسببه ، وانتصرت بنو وائل فيها ، وكان ذلك أبان منصرف الرسول الكريم من معركة بدر ، وقال عليهم السلام : هذا يوم انتصفت به العرب من العجم وله ما بعده وبي نصروا .

وأشدُّ بأساً من كُليب إذ سطا ** بالسيف يجتثُّ الذرى من حمّير

يعني بكليب هو : كليب بن ربيعة بن الحارث بن زهير التغلبي ـ سيّد معدّ كلها في معركة يوم خزازى ، والسّلان ، والذي قتل في أحداهما تسعة من ملوك حمّير ، وتسيد نزار كلها بعد ذلك وألبسوه التاج قبل مقتله على يد ـ الشيباني جسّاس بن مرّة بن ذهل .
وقامت بعد ذلك حرب البسوس المشهورة ، أما ما ذكر من خزعبلات وفبركات صنعت بذاك الفلم الشهير بـ (الزير) سالم ، فليس بصحيح ، ولم يكن كليب معاصر لحسّان تبّع اليمن ، وحسّان تبع اليمن ، قتل بيد أخيه التبّع عمرو .

وأعزُّ جاراً من فتى بكر وقد ** نزلت بساحته عقيلة منذر

والمقصود هنا بفتى بكر كما جاء بحاشية الكتاب ، للمحقق الجنبي : هو جسّاس بن مرّة بن ذهل ، وعقيلة منقر هي خالته البسوس بنت منقذ التميمية التي يضرب المثل بها في شؤمها ـ قلت وقيل : أشأم من البسوس . وبسببها قامت الحرب المذكورة . أرجو ان أكون قد بينت بعض من جانب تاريخنا الذي أرّخه الوائلي الشهير بابن المقرب العيوني .

فواز الجعفري 06-08-2017 03:41 PM

رد: مع قصائد بن المقرب وافتخاره بربيعة الفرس .
 
يعطيك العافيه على الطرح المميز
احترامي

فواز الجعفري 06-08-2017 03:42 PM

رد: مع قصائد بن المقرب وافتخاره بربيعة الفرس .
 
يعطيك العافيه على الطرح المميز
احترامي


الساعة الآن 10:43 AM.

Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2021 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.

(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))