العودة   مجالس قبيلة عنزة > المجالس الوطنية > مجلس المملكة العربية السعودية
مجلس المملكة العربية السعودية لكل مايتعلق بتاريخ وأمجاد ومناسبات وطننا الغالي وسيرة حكامه الأوفياء
أهلا وسهلا بك إلى مجالس قبيلة عنزة.
يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بكم في شبكة مجالس قبيلة عنزة، إذا كانت هذه زيارتكم الأولى للمجالس ، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة معنـــا .... وياهلا ومرحباء بالجميع ,,,

إضافة رد
قديم 27-09-2015, 08:29 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,287 [+]
بمعدل : 1.15 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 5
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس المملكة العربية السعودية
افتراضي صور من ادهحياة عبد العزيز ـ 9 .

عدنا اليكم من جديد أحبائي ـ وكل عام وانتم بخير ، وعيد سعيد ـ سوف نواصل مع سيرة الملك عبد العزيز آل سعود مؤسس المملكة العربية السعودية ، يقول الامير طلال بن عبد العزيز في صور من حياة الملك عبد العزيز ـ (نفاذ بصيرته) :

كنت أطيل التفكير في هذه الحكمة المودعة في ضمير عبد العزيز .. ما كنهها....؟ ... لعل مصدر هذه الثقة نفاذ بصيرته وتجريبه الامور ونفسه السمحة التي لا تحمل ضغنا ، وهذه الحكمة العملية المتسامحة التي توطد اواصر الولاء والاخلاص بين الحاكم ومواطنيه .
سئل ذات مرة :
ـ ((كيف تركت آل رشيد ومكنتهم من السلاح يحاربون بجانبك في تلك الفترة التي كانوا فيها وأحداً من جملة الاخطار التي تحدق بك)) ؟ ..
فاجاب :
ـ ((لم أتركهم يحاربون بجانب اخواني وابنائي وعشيرتي إلا بعد أن وثقت بأن اخلاصهم لي يشابه اخلاصكم ولا يختلف عن اخلاص أي واحد من اخواني وابنائي ...
لقد أصبحت قلوب آل رشيد طوع بناني فلتذهب اجسامهم الى حيث تريد)) ..
كان من عادة الوالد ان يحج كل عام .. وكان الحج يومئذ بالسيارات لان الطائرات لم تكن قد استعملت في النقل المدني بعد . توقف موكبه في الطريق عند الظهيرة .. وكان الصيف لافحاً ..
والرمال تلتهب من وقدة النار .. ومن بين تلك الرمال الموقدة يلوح شاب بدوي لفحته الشمس .. ثم يدنو من موكب عبد العزيز فيسأله الوالد :
ـ ((هل رأيت موكب عبد العزيز من قبل ..؟!)) .
قال ، وهو لا يدري من محدثه :
ـ ((نعم ..)) .
ثم سأله ايضاً :
ـ ((أتحب عبد العزيز أم تكرهه))؟ .
ورغم ان السؤال كان مفاجئاً .. ومحرجاً غير ان البدوي لم يرتبك وقال :
ـ ((انا لا أحبه .. ولا أكرهه)) ..
قال له وهو يحاوره ..
ـ ((ولماذ ..؟)) .
قال البدوي :
ـ ((انا لا أحبه لو لم يكن حاكماً كنتم ومتاعكم وسياراتكم وجميع ما فيها نهب لنا)) ...
فرد عليه :
ـ ((هذا جواب معقول ولماذا لا تكرهه)) ..
قال :
ـ ((لأنه جائنا وجائكم بالعافية والامن والسلام)) ..
وما كان الوالد رحمه الله يسمع ما قال ذلك البدوي حتى أضائت أسارير وجهه والتفت الى من حوله وقال :
ـ ((صدق عزّه والله .. بيض الله وجهه لقد كان صادقاً في حبه وبغضه .. وانا والله سعيد ببغضه الذي صدق في بيان اسبابه وسعيد من حبه الذي صدق في ذكر اسبابه ايضا)) ..
أما في معاملته لنا نحن ابناءه فقد كان يجمع بين الرحمة والشدة ..
وكن .. حين كان يتعلق الامر بعلاقتنا خارج الأسرة فللعدل عنده قسطاس واحد .. يزن به لأبنائه ما يزن به لأبناء الشعب .. ذلك انه كان أبا للجميع والكل له أبناء ..
اذكر ان احد اخوتي وكان طفلاً اعتدى على أحد حرسه .. فما كان من الوالد إلا ان عاقبه أمام المعتدى عليه وأمر بحبسه ولم يشفع له أنه ابن عبد العزيز ثم التفت الى الحارس .. وسأله :
ـ ((هل انت راض ..؟)) .
قال :
ـ ((أطال الله عمرك يا عبد العزيز ..)) .
قال الوالد :
ـ ((أن ما فعلته بابني يجب أن يكون رادعاً له ولغيره من افراد أسرتي .. فأنتم أبنائي في قلبي بمنزلة واحدة)) .
كان محمد بن زيد .. أميراً من قبل عبد العزيز على مدينة الرياض وكان الرجل من أخلص المخلصين للوالد وللمهام الملقاة على عاتقه .. وحدث ان أخطأ أحد خدام عمي سعود الكبير الذي كان معروفاً بذكائه وحكمته ومنزلته الفريدة في قلب الوالد فأمر محمد بن زيد في سجن خادمه .
وحين علم عمي سعود الكبير بالخبر أخذ الغضب منه مأخذه وذهب بنفسه الى محمد بن زيد أمير الرياض منتصراً لخادمه واحتدم الجدال بين عمي سعود الكبير ومحمد بن زيد .. قال سعود الكبير فيما قال ...
ـ ((يا بن زيد .. كيف تجترئء على سجن خادمي دون الرجوع الي ..؟)) .
قال ابن زيد :
ـ ((ان عبد العزيز عينني في المنصب .. لانفذ الشرع والعدل الذي هو قوام حكمه .. والله لو أخطأت انت لوضعتك بالسجن ..)) .
وبهت عمي من الجواب الجريء .
وللمقام الكبير والمنزلة التي يحتلها سعود الكبير في اسرتنا .. وطبقا لعادات أهل نجد .. كان من الممكن أن يقسو سعود الكبير على ابن زيد .. ولكن ذلك لم يحدث .
وانتهى الموقف على غير ما كان متوقعاً .. فقد انصرف سعود الكبير .. وذهب فوراً الى الوالد وقال له :
ـ ((يا عبد العزيز اذا أردت ان تعين أمراء على المناطق فعينهم على شاكلة ابن زيد ..)) .
وروى له القصة .. فأكبر الوالد في عمي سعود الكبير هذا الموقف .. واستدعى محمد ابن زيد .. وقال له :
ـ ((ما فعلته اليوم هو ما يفعله الانسان المخلص لدينه وبلاده ولعبد العزيز ..)) .
وذهب ذات مرة اربعة من اخوتي الكبار .ز الى احدى زوجات الوالد وسألها احدهم :
ـ ((كيف تتحملين العيش مع هذا الرجل الحازم القوي))؟ ..
أجابت بهدوء وابتسام :
ـ ((عبد العزيز عند اهله غيره في مجالس الحكم .. يجب التفرقة بين الحاكم والانسان .. عبد العزيز في بيته انسان لا حاكم .. وليس لشفقته وحنانه حدود .. انه يغمرنا بعطفه كل آن)) .
في مقابل هذه الصورة التي قل ان توجد في الآباء بالنسبة لأبنائهم تقف شامخة صورة أخرى أندر .. اذ قل ما توجد في الابناء بالنسبة لآبائهم .. لقد كان ذروة ما تحلى به الوالد بعد الايمان بالله .. برّه النادر بوالديه ..
وكان لا يذكر جدي الامام عبد الرحمن الا بالاكبار والاجلال .. ولا يذكر قولاً من أقواله .. او عملاً من أعماله الا ذكر والده .
اجتمع مرة في الرياض امراء نجد وعلمائها واعيانها ورؤساء قبائلها وكان مقدمة الحاضرين جدي الامام عبد الرحمن الفيصل .. ثم انفض الاجتماع .. وخرج الجميع يتقدمهم الامام عبد الرحمن .. فلما جيء بحصانه ليركبه بادر الوالد فتقدم الى سائسه واخذ منه مقود الحصان وقربه بنفسه الى والده ثم بقي واقفاً على هذه الحال في أدب جم .. حتى ودع الامام من حفوا به .
ولما هم الامام باعتلاء صهوة الجواد .. انحنى الوالد ليجعل من كتفه مرتفعا يضع عليه والده قدمه ليعتلي الحصان ..
ومن برّه ايضا .. انه كان يخرج كل صباح من قصره بميدان الصفاة .. ماشياً .. الى قصر جدي فإذا وصل باب القصر ارسل من يستاذن له بالدخول الى مجلسه للسلام عليه ..
ويبقى ينتظر ورود الاذن له .. فغذا جاءه الاذن .. دخل المجلس وسلم على والده وقبل يده .. ثم يجلس بعيداً الى جوار الباب حين يكون مجلس ابيه غاصا بمن قدموا للسلام عليه ..
هكذا كان دأبه في كل مجلس يكون فيه والده .. ولا يتكلم الا مستاذناً .. واذا تكلم غض من صوته في أدب جمّ .
ولم يقع بين والدي وجدي خلاف إلا مرّة واحدة .
عندما عاد الى الرياض بعد استرجاعها من ابن الرشيد ..
كتب رسالة الى والده يقول :
ـ ((الأمارة لكم .. وانا جندي في خدمتكم ..)) .
فجمع جدي العلماء وأعلمهم بالامر ثم أرسل الى ولده يقول :
ـ ((الامارة لك ولن أقبلها مطلقاً .. وان ألححت فلن أقيم في الرياض..)) .
وتدخل العلماء في الامر قالوا للوالد :
ـ ((هذا امر من والدك .. وعلى الأبن أن يطيع اباه)) .
وقالوا لجدي :
ـ ((والد عبد العزيز رئيس عليه وبالتالي على اهل نجد)) .
وانتهى الخلاف كما أراد العلماء وقال الوالد :
ـ ((أني أقبل الامارة على أن تكون تحت عينيه وأرشاده .. يأمرني بما فيه خير البلاد .. وينهاني عما يراه مضراً بمصالحها )) ..
وما أخل الوالد بشرط قطعه مع جدي قط .. لقد كان يسعى الى جدي في كل امور البلاد قبل البن فيها ...

w,v lk h]ipdhm uf] hgu.d. J 9 >




w,v lk h]ipdhm uf] hgu.d. J 9 > w,v lk h]ipdhm uf] hgu.d. J 9 >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
قديم 25-07-2017, 12:54 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
فواز الجعفري
اللقب:
ضيف المجالس

البيانات
العضوية:
المشاركات: n/a [+]
بمعدل : 0 يوميا
اخر زياره : [+]
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس المملكة العربية السعودية
افتراضي رد: صور من ادهحياة عبد العزيز ـ 9 .

ابو فيصل
يعطيك العافيه ع الطرح الجميل
احترامي

v]: w,v lk h]ipdhm uf] hgu.d. J 9 >












عرض البوم صور فواز الجعفري   رد مع اقتباس
قديم 25-07-2017, 03:44 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,287 [+]
بمعدل : 1.15 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 5
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس المملكة العربية السعودية
افتراضي رد: صور من ادهحياة عبد العزيز ـ 9 .

الله يعافيك استاذ فواز الجعفري لاهنت على المرور

v]: w,v lk h]ipdhm uf] hgu.d. J 9 >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مجلس المملكة العربية السعودية



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صور من حياة عبد العزيز ـ 2 . خيال الرحا بن قاسط مجلس المملكة العربية السعودية 2 28-07-2017 03:11 PM
صور من حياة عبد العزيز ـ 1 . خيال الرحا بن قاسط مجلس المملكة العربية السعودية 6 14-06-2016 03:36 PM
سيرة الشيخ جريبيع بن سويلم خالد عكاش العلاطي مجلس عنزة للقصص القديمة 2 06-02-2014 01:32 PM
ملاحظات دارة الملك عبد العزيز حول كتاب (الجذور التاريخية لقبيلة عنزة الوائلية) نايف الفقير مجلس باحث قبيلة عنزة الأستاذ: نايف الفقير 4 26-06-2012 04:27 AM
سيرة ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز ابووخالد ابن معيتق مجلس عنزة العام 1 21-07-2011 02:45 PM


الساعة الآن 08:10 AM.

مركز تحميل الصورالعاب بنات
Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))

مجلس مناسبات القبيلة - الموروث الشعبي للقبيلة - مواطن وانساب القبيلة - مجلس الوثائق التاريخية - مجلس القصص القديمة - مجلس التراث الشعبي - مجلس القبائل العربية

RSS - XML - HTML  - sitemap - sitemap2 - sitemap3

مجالس قبيلة عنزة

Add to Google Reader or Homepage

Subscribe in NewsGator Online

Add to netvibes