العودة   مجالس قبيلة عنزة > المجالس الإسلامية > مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة لكل مايتعلق بسنة وسيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم
أهلا وسهلا بك إلى مجالس قبيلة عنزة.
يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بكم في شبكة مجالس قبيلة عنزة، إذا كانت هذه زيارتكم الأولى للمجالس ، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة معنـــا .... وياهلا ومرحباء بالجميع ,,,

إضافة رد
قديم 30-07-2015, 07:02 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,279 [+]
بمعدل : 1.21 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
افتراضي موعظة منصور بن عمار لعبد الملك بن مروان .

نقل الامام بن الجوزي رحمه الله تعالى ، في كتابه بستان الواعظين ورياض السامعين بقوله :
حكي ان منصور بن عمار رحمه ـ يقصد ابو السري المروزي الزاهد ـ دخل على عبد الملك بن مروان ، فقال له عبدالملك : يا منصور مسألة ؟ وقد أمهلتك سنة كاملة ، من أعقل الناس ، ومن أجهل الناس ؟ قال : فخرج منصور إلى بعض الفضاء من القصر ليخرج فإذا الجواب قد حضره ، فرجع إلى عبد الملك ، فقال له عبد الملك : يا منصور مالذي ردّك إلينا ؟ قال : يا أمير المؤمنين أعقل الناس محسنٌ خائف وأجهل الناس مسيءٌ آمن . فبكى امير المؤمنين حتى بلّ ثيابه بدموعه ثم قال : أحسنت والله يا منصور ، ثم قال له : اقرا عليّ شيئاً من كتاب الله فهو الشفاء لما في الصدور ، وهو الدواء والنور . فقرأ أعوذ بالله من الشيطان الرجيم (يوم تجدُ كُلُّ نفس ما عملت من خير محضراً) آل عمران ـ 30 ، الآية . فقال عبد الملك : قتلتني يا منصور ثم غشي عليه ، فلما أفاق قال له : يا منصور ما معنى (ويحذركم الله نفسه) آل عمران ـ 30 ، الآية . قال منصور : عقوبته يا أمير المؤمنين ، فبكى عبد الملك ثم أفاق فبكى مرة أخرى . ثم قال : يا منصور وما معنى (رءوف بالعباد) آل عمران 30 الآية . قال : رحيم غفّارٌ لمن تاب وأناب ، قال : وما معنى (ما عملت من خير محضراً) قال : كلُّ صغيرة وكبيرة يجدها العبدُ يوم القيامة ، لم يغفر الله منها شيئاً . فبكى عبد الملك حتى غشي عليه ، فلما أفاق قال : إن والله من فكّر في هذه الآية وعصى مولاه بعد ذلك ، لقد ضلّ ضلالاّ بعيداً . وانشدوا :
بكيت على عظم الذنوب وغُزرها ** وما قــلّ من يبكي لعظم سـؤاله
تفكّر في عظم السـؤال وهــولـــه ** وتندب دهــراً زاد قُــبــحُ فـعالـه
لعلّ إلــــــــه العرش يرحمُ عبـده ** ويمنحه في الحشر طول وصاله
ويغفر ما قد كان في طول جهلـه ** ويسـكـنـه بالـعـفـو دار جــــلاله
وإن نظر الربُّ العظيمُ جــلالــــه ** فـــــــذاك جسيمٌ من جزيل نواله

l,u/m lkw,v fk ulhv guf] hglg; fk lv,hk >




l,u/m lkw,v fk ulhv guf] hglg; fk lv,hk > l,u/m lkw,v fk ulhv guf] hglg; lv,hk >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سيرة الشيخ جريبيع بن سويلم خالد عكاش العلاطي مجلس عنزة للقصص القديمة 2 06-02-2014 01:32 PM
الملك فيصل (يرحمه الله) سيف الصبر مجلس عنزة العام 7 21-09-2012 06:02 AM
حكّام المملكة العربية السعودية فهد المجلاد مجلس المملكة العربية السعودية 9 13-01-2012 06:06 PM
بعض انجازات الملك عبدالله اطال الله عمره على طاعته مشعل النزال مجلس المملكة العربية السعودية 5 05-01-2012 08:28 PM
قبيلة الخليف 1 بن اجود الجبري مجلس عنزة للقصص القديمة 8 15-08-2009 12:56 PM


الساعة الآن 06:47 AM.

مركز تحميل الصورالعاب بنات
Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))

مجلس مناسبات القبيلة - الموروث الشعبي للقبيلة - مواطن وانساب القبيلة - مجلس الوثائق التاريخية - مجلس القصص القديمة - مجلس التراث الشعبي - مجلس القبائل العربية

RSS - XML - HTML  - sitemap - sitemap2 - sitemap3

مجالس قبيلة عنزة

Add to Google Reader or Homepage

Subscribe in NewsGator Online

Add to netvibes