العودة   مجالس قبيلة عنزة > المجالس العامة > مجلس عنزة العام
مجلس عنزة العام للمواضيع العامة والمنقولة
أهلا وسهلا بك إلى مجالس قبيلة عنزة.
يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بكم في شبكة مجالس قبيلة عنزة، إذا كانت هذه زيارتكم الأولى للمجالس ، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة معنـــا .... وياهلا ومرحباء بالجميع ,,,

إضافة رد
قديم 02-01-2011, 09:00 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
مرفض الفسقان
اللقب:
عضو مجالس عنزة

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 26255
المشاركات: 4 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 20
مرفض الفسقان is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
مرفض الفسقان غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس عنزة العام
افتراضي ثقافة الرق وصناعة النفاق ..!!

بسم الله الرحمن الرحيم





(( كلمات حق أو صيحة في واد .. إن ذهبت اليوم مع الريح فستذهب غداً بالأوتاد ))
الكواكبي


ليس في المجتمعات الغربية فقط بل وفي جميع المجتمعات الغير إسلامية قد يهدم الكذب علاقة صداقة حميمة وينهي زواج مقدس مضى عليه عدة سنوات لمجرد إكتشاف أحد الطرفين أنّ الآخر مارس الكذب ولو لمرة واحدة ، ويبقى هذا أصل من أصول أي علاقة تربط بين طرفين وإن كان لكل قاعدة شواذ والشاذ لا حكم له ، لأن هذا الأصل يحد من تفاقم الأمور ويضع النقاط فوق الحروف ويوضح الرؤية لدى كل الأطراف لتشتيت حالة الشك والريبة وحل ناجع للمشاكل وإن كبرت وعظمت أو إنهاء وضع من الممكن أن يكون خطراً على كل الأطراف ..!

ومن الملاحظ في هذه المرحلة الحساسة أننا لسنا صادقين بما يكفي مع بعضنا البعض لتجاوز تداعيات هذه المرحلة الحرجة والإتجاه بسفينة الأمة إلى بر الأمان بأقل الخسائر ، بل أصبحت التقية شعاراً لنا نرفعه وفي نفس الوقت نذم من يستخدمه ، وجددنا النفاق كم جدد أسم الخمر ، وأصبحنا نسميه مجاملة إجتماعية أو ذكاء إجتماعي وندعي في كل محفل أننا صادقون ونجهر بالقول الحق ولاتأخذنا في الله لومة لائم ، وهذا ولا شك مؤشر خطير وتداعياته القادمة أكثر خطورة ، ولن يحل أي مشكلة نواجهه بقدر ما يصب النار عليها ويزيدها إشتعالاً ..!

ولعل من أكثر أسباب الإنحرافات سواء الأخلاقية أو الفكرية هي حالة التناقض التي يعيشها المجتمع في كل مناحي الحياة ، فالصدق غائب في قبور مظلمة ، فما نتعلمه ونسمعه يردد على آذاننا ليل نهار شيء وما نعيشه شيء آخر مخالف له ، ومن الطبيعي أن الشخص حينها يصاب بصدمة ربما تكون عنيفة تؤدي به إلى الإلحاد نسأل الله السلامة ، عندما يكتشف أن هناك من مارس عليه الكذب في أمور دينه ناهيك أن يكون هذا الكاذب هو عالم دين أو مثقف يدعو إلى فكر جديد ..!!! ليكتشف أنّ هؤلاء مجرد عبيد لدى أسياد أدوات يحركها شخص أو أشخاص بعيدين كل البعد عن ما يدعون له ويقولون ما لا يفعلون . فكل مداخل الصدق لديهم مخارج لها فمرة بأسم التقية ومرة طاعة لولي الأمر ومرة لعدم شق عصا الطاعة وتفريق الجماعة ومرة لعدم إحراج الدولة أمام الدول العظمى ومرة يبرر لنفسه بأعذار مضحكة ومتهالكة فيقول عندما أقول الحق وأسجن ، يقل أهل الخير ويضيع الحق بل والإسلام ويضل مريدي ومؤيدي وهذه يسر بها إلى أقرب النّاس حوله . معتقداً نفسه هو الحافظ للإسلام وبعده الإسلام سيضيع ...!!!

وعندما تشتد الأزمات التي يتطلب فيها قول الحق وعدم الخوف من لومة لائم ، يظهر علينا بشكل يكاد لا يبين فيه من الحروف المرتجفة والكلمات المرتعدة ومع ذلك لا يقارب الواقع ولا يحوم حتى حوله وفيه وعليه ينطبق قول المتنبي رحمه الله ..:

وتراه أصغر ما تراه ناطقاً ***** ويكون أكذب ما يكونُ ويُقسمُ ..!
والذل يظهر في الذليل مودةً ******* وأودّ منه لمن يؤدُّ الأرقمُ
ومن العداوة ما ينالك نفعهُ ******* ومن الصداقة ما يضرُّ ويؤلمُ


فقد أصبح أكبر هموم هؤلاء أن يصبح مجرد خوي عند الأمراء والسادة ، فتراه في كل موضوع يشير من قريب ومن بعيد إلى تلك العلاقة الحميمة التي تربطه مع هذا وذاك ويكيل كل الثناء الكاذب والمديح الزائف لهم ليجعلهم يحبوا أن يحمدوا بما لم يفعلوا .. وأعلى مراتب الصدق لديه أن يقول كل ما يحدث من البطانة الفاسدة ، ونسى أو تناسى أننا نسأل أنفسنا عندما كان عند هذا المسئول ماذا قال له ..؟ وهل هو لا يعتبر دخوله وخروجه عليه في أي وقت من مقامات البطانة ..؟!!! .. ومن هنا فهم أكثر العامة اللعبة فأصبحوا يطبقون حركات أئمة الضلال لعل ولي الأمر ينتبه له ويأخذهم إلى جواره جوارٍ ليس لها قيمة سوى الفتات في الدنيا مقابل خسائر لا تعد ولا تحصى .. المهم أن يصبح خوي مع أنه دائماً ما يذكرنا بأوصاف علماء السلطان وينسى نفسه ..!

يقول ابن خلدون في مقدمته عن أسباب قبول أمثال هؤلاء أن يكونوا آلات لغيرهم ويذعنوا للرق للتدليس على النّاس وإستغفال الأمة لتحقيق مصالحهم الشخصية ليس إلا ، مما أدى بنا وبحالنا إلى أن نصبح مجتمعاً كما يقول أحد المفكرين الغربيين ..: ( لم أجد مجتمعاً يقنن النفاق ، مثل المجتمع السعودي ) ..!

يقول العلامة ابن خلدون رحمه الله إنّ من يذعن للرق هو ..: (( من يرجو بإنتظامه في ربقة الرق حصول مرتبة أو إفادة مال أو عز ..)) وعندما يوجد أمثال هؤلاء ..: (( فإن العادة جارية بإستخلاص الدولة لهم )) ، لذلك : (( فلا يأنفون من الرق لما يأملونه من الجاه والرتبة بإصطفاء الدولة لهم ))
ويقول ابن القيم عليه رحمة الله في كتاب الفوائد : (( لا يشم رائحة الصدق عبد داهن نفسه أو غيره )) .. !

ولعلني أختم هذا الموضوع بما ذكره العلامة ابن القيم الجوزية رحمه الله في ( باب في أوصاف النساء ) في كتابه أخبار النساء ..:

(( أنه لما قتل الحجاج عبدالرحمن بن الأشعت ، وأسر من معه ، أمر بضرب رقابهم ، فقال رجل منهم ..: ( أيها الأمير إني أتيت لك بشيء ) قال ( الحجاج ) ..: وما هو .؟ .. قال ..: ( إني كنت جالساً يوماً عند عبدالرحمن ، فأخذ في عرضك ، فناضلته عنك ) قال الحجاج ..: ومن يشهد لك بذلك .؟ فقام رجل من الجماعة يشهد له بما قال ، فقال اتركوه . ثم قال للرجل : أفلا كنت مثله ..؟ .. قال له ..: ( بغضي فيك لم يدعني أتكلم فيك بمثل ذلك ) فقال الحجاج : واتركوا هذا لصدقه . ثم قام رجل آخر فقال ..: ( أيها الأمير لئن كنا أسأنا في الخطأ لما أحسنت في العفو ) فقال الحجاج ..: أفً لهذه الجيف ، أما والله لو كان فيكم من يتكلم والله ما قتل منكم أحد )) ..!!!


وفي الأخير أقول ..: إنّ أي إنحراف في أي إتجاه أو إستمرار حالة النفاق وما ستخرجها لنا وليدة ثقافة الرق .. لا يتحمله إلا علماء ومفكري الرق .. فهل يعتبرون أن ملوك اليوم هم أكثر جرماً من الحجاج الذي يدعون عليه ..؟
أم أنّ الحجاج يملك حكمة وعقلاً ورحمةً ( ومرجلةً ) أكثر من هؤلاء الحكام ..؟

أو إننا سنقول ..: أفً لهذه الجيف أما والله لو تكلمتم لما ضل إلا أقل القليل ولأعاركم الحكام قلوبهم وعقولهم ورضخوا للحق راغبين أو راغمين ، فحق على ابن القيم رحمه الله أن يضع هذه القصة في باب ( في أوصاف النساء ) ..!




والله من وراء القصد .....

erhtm hgvr ,wkhum hgkthr >>!!




erhtm hgvr ,wkhum hgkthr >>!! erhtm hgvr ,wkhum hgkthr >>!! hgvr hgkthr erhtm













التعديل الأخير تم بواسطة مرفض الفسقان ; 02-01-2011 الساعة 09:13 PM
عرض البوم صور مرفض الفسقان   رد مع اقتباس
قديم 04-01-2011, 01:19 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
هزاع الفدعاني
اللقب:
(*§ عضـو المجالس المميـز §*)
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2009
العضوية: 20123
المشاركات: 1,848 [+]
بمعدل : 0.59 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 20
هزاع الفدعاني is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
هزاع الفدعاني غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرفض الفسقان المنتدى : مجلس عنزة العام
افتراضي رد: ثقافة الرق وصناعة النفاق ..!!

اسمح لي ابدي اعجابي بقلمك وتميزك واسلوبك الراقي وتالقك

v]: erhtm hgvr ,wkhum hgkthr >>!!












عرض البوم صور هزاع الفدعاني   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2011, 08:52 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
مرفض الفسقان
اللقب:
عضو مجالس عنزة

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 26255
المشاركات: 4 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 20
مرفض الفسقان is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
مرفض الفسقان غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرفض الفسقان المنتدى : مجلس عنزة العام
افتراضي رد: ثقافة الرق وصناعة النفاق ..!!

ولك بساتين الورد والشكر أخي هزاع

v]: erhtm hgvr ,wkhum hgkthr >>!!












عرض البوم صور مرفض الفسقان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مجلس عنزة العام



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تعلـــم ثقافة الردود؟ بندر الشاامان مجلس عنزة العام 0 04-11-2009 11:57 PM


الساعة الآن 02:01 AM.

مركز تحميل الصورالعاب بنات
Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))

مجلس مناسبات القبيلة - الموروث الشعبي للقبيلة - مواطن وانساب القبيلة - مجلس الوثائق التاريخية - مجلس القصص القديمة - مجلس التراث الشعبي - مجلس القبائل العربية

RSS - XML - HTML  - sitemap - sitemap2 - sitemap3

مجالس قبيلة عنزة

Add to Google Reader or Homepage

Subscribe in NewsGator Online

Add to netvibes