العودة   مجالس قبيلة عنزة > المجالس التراثيه > مجلس عنزة للوثائق التاريخية
مجلس عنزة للوثائق التاريخية لكل مايخص قبيلة عنزه من وثائق ومخطوطات قديمة
أهلا وسهلا بك إلى مجالس قبيلة عنزة.
يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بكم في شبكة مجالس قبيلة عنزة، إذا كانت هذه زيارتكم الأولى للمجالس ، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة معنـــا .... وياهلا ومرحباء بالجميع ,,,

إضافة رد
قديم 23-08-2015, 10:24 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,274 [+]
بمعدل : 1.24 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس عنزة للوثائق التاريخية
افتراضي الامجاد الوائلية بالوثائق العبديّة .

إيّهاً بني وائل قد مات ليثُكُمُ ** فابكوا عليه بدمع ساجم ودم

الحقيقة والتي لابد ان يعلمها بني وائل جميعاً انه لم يمرُّ بالتاريخ على الاطلاق وائلي قد جمع ووثّق تاريخ ربيعة الفرس (عنزة اليوم) كما جمع ووثّق ذلك ابن المقرب العيوني الوائلي العبدي .
ولقد والله درّ درّه قد وثّق تاريخنا بقصائد شاملة كاملة لم تغادر من مفاخرنا كبيرة ولا صغيرة الا وأحصاها هذا الشاعر الثائر ذو الأنفة الوائلية المؤثرة ، ولا والله يمحوّها الزمان ولا يقضي عليها ظرف المكان ، ولا قلم الحاقد الحاسد ، ولا بربرة الجاهل الغافل .
سوف نبتدء ان شاء الله مع قصيدته الميمية ـ وهي عبارة عن عزاء ورثاء لأحد السادات من بني بكر بن وائل في زمانه وكان أميراً على منطقة القطيف أنذاك ، ولعله في زمن الاحداث التي جرت بين امراء الدولة العيونية ، على كل حال قصائد ابن المقرب العيوني كلها مشروحة بقلمه وعلمه ـ وهي عبارة عن ديوان شعر كامل وتاريخٌ كذلك قلما يوجدُ شبيه في غيره من الكتب التاريخية ، وكما قال عنه احد الاساتذة : هو فرد في بابه ولا احد يعلم ما به من معلومات اوردها غيره من المؤرخين . اقول هو يوثق ويؤرخ لبني أبيه وبني عمومته الوائليون جميعاً منذُ بداية وجودهم بالحياة حتى القرن السابع ومن خلال قصائده والتي هي حقيقة معلقات وليست قصائد فحسب .
سوف اقوم بالكتابة بشكل تنجيم وارجو من الاخوة عدم الرد والتعليق حتى نستكمل القصيدة وشرحها واحداثها .
حلقتنا الليلة نبدأها بعدة بيوت قد مهد بها الشاعر وكعادة اهل الادب وشعراء الفصيح يغربون ويشرقون بالقصيدة من قبل الدخول في موضوعها وسبب وجودها ، ومن ثم نستمر فيها الى نهايتها مروراً بشرحها وهو بقلم الشاعر نفسه :
أيدي الحوادث في الايام والامم ** أمضى من الذكّر الصّمصامة الخذم
يقول : أمضى : أقطع ، والذكر من الحديد خلاف الأنيث ، والصمصامة : السيف ، والخذم : القاطع .

فلا يظُنّنّ من طالت سلامته ** أنّ المقادير أعطتهُ عُرى السّلم
المقادير جمع مقدار ، وهو ما قدر الله تعالى ((من القضاء)) والظن يجيء بمعنى ((اليقين)) ، والظن خلاف اليقين ، والسلم يجيء بمعنى السلامة ، وبمعنى الصلح أنه لا يظن من سالمته الدنيا أياماً ان المُقدّر جعل الأمر إليه .

كُــلُّ بــمــا تُـحـدثُ الأيـــامُ مُـرتـهـنٌ ** وكُلُّ غايــة موجود إلى عدم
من سرّهُ الدّهرُ صرفاً سوف تمزُجهُ ** له تصاريفُهُ من صفوة النّقم
الصرف : الخالص ، ومزج الشراب : خلطه بالماء ، يقول من صفا له سروره من الكدر فلا بد ان يكدره عليه تصاريف الايام واختلاف احوالها بالنقم الخالصة .

فلا تغرنّك الدنيا وزينتها ** ولو حبتك بحُمر الخيل والنّعم
حبتك أي اعطتك ، وحمر الخيل هي اكدها واقواها ، وحمر النعم : خيارها ، والنعم : الإبل ، والانعام اسم يجمع الإبل والبقر والغنم ، والنعم يذكر ويؤنث ، قال الله تعالى (نسقيكم مما في بطونها) والعرب إذا أفردت النعم فإنما يريدون الإبل خاصة ، فإذا قالوا الأنعام دخلت في ذلك البقر والغنم ، قال الله تعالى (فجزاءٌ مثلُ ما قتل من النعم يحكمُ به ذوا عدل منكم) ، يدخل في النعم هاهنا الغبل والبقر والغنم ، والله اعلم .

فما اللذاذةُ في عيش وغايته ** موتٌ يُؤدّيك من قصر الى رجم
العيش : الحياة ، والعيش : المطعم والمشرب وما يكون به قوام الجسد ، والحياة والمعيشة اسمٌ لما يُعاش به ، والعيشة ضرب من العيش ، يقال عاش عيشة صدق وعيشة سوء ، والغاية : المنتهى ، والرجمُ : القبر ، يقول إن لذة بعدها الموت ليست بلذة .

يا غافلاً لعب الظّن الكذوبُ به ** خف العواقب واحذر زلّة القدم
الغافل : الساهي ، وزلة القدم : تغير النعمة .

وانظر إلى حسن في حُسن صُورته ** جاءت إليه صُرُوفُ الدّهر من أمم
حسن هو الرجل الذي يرثيه ، ومن أمم أي من قريب .
لم يحمه صارمٌ قد كان يخضبهُ ** يوم النّزال من الأعناق والقمم
ولا جـوادٌ أقـبُّ الظهر منجــردٌ ** يهوي به كهويّ الأجـدل القطم
الأقب : الضامر ، والقبب : دقة الخاصرة ، والمنجرد : السريع ، والاجدل : الصقر ، والقطم : الشهوان ، اقول انا : يقصد هنا بالشهوان القرم الجائع المشتهي الى الطعام بشدة .

ولا الغطارف من (بكر) وإخوتها ** من (تغلب) الغُلب أهل البأس والكرم
الغطارف : السادة ، وبكر يعني بكر ((بن)) وائل ، وأخوتها يعني بني تغلب بن وائل ، والغلب : العُظام .
كانُوا يُفدّونهُ بالخيل مسرجةً ** والمال والآل والاولاد والحشم
يفدوه : يفتدونه ، ((من قول الرجل فداك أبي وفدتك نفسي)) وحشم الرجل : عياله وخدمه ومن يتبعه ن وآله : وأهل بيته .

أيها بني وائل قد مات ليثُكُمُ ** فابكوا عليه بدمع ساجم ودم
سجم الدمع وانسجم : سال ، وسجمت عينه وذرفت و (وكفت) وسحّت وهطلت وحلبت وتحلّبت واسكبت كله سيلان الدمع .

سوف اقف الآن وسوف نكمل ان شاء الله غداً ونبدأ بمسيرته التاريخية ضارباً مثلاً بمن ذهب من الأمم معزياً ابناء المتوفي ، وشارح تاريخ هذه الامم البائدة ، والأمم التي بعدها ومنهم طبعاً وهم الأساس بالقصيدة بني قبيلته بني وائل بن ربيعة الفرس النزارية .

hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >




hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m > hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
قديم 24-08-2015, 08:05 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,274 [+]
بمعدل : 1.24 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس عنزة للوثائق التاريخية
افتراضي رد: الامجاد الوائلية بالوثائق العبديّة .

نبدأ ان شاء الله بأكمال قصيدة بن المقرب العيوني وشرحها ، ولكن قبل ذلك ، احب ان الفت نظر القاريء الكريم وخصوصاً العنزي :
ابن المقرب العيوني ما هو الا واحد من عنزة وهو يؤرخ لقبيلة عنزة سواءً بالجاهلية او بالاسلام وعندما اقول : عنزة فهذا يعني ان عنزة تمثل اليوم بكل اطيافها ربيعة الفرس عموماً ، علم ذلك من علمه وجهل ذلك من جهله ، ثانياً ابن المقرب عندما وثّق تاريخ وائل ومن خلال قصائدة ومعلّقاته وشروحه الادبية ـ فهو ليس أحد عوام عنزة او جهلة بني وائل : بل هو العالم الحافظ الاديب الأريب ، ولا يمكن أن نجد من غير عنزة ووائل من يعرف تاريخنا كما نحن نعرفه وكما يعرفه ابن المقرب، ولا يمكن ان يأتي أحد ويؤرخ لنا كما أرّخه ابن عمّنا العيوني عنّا ، وكما قيل بالمثل السائر (اهل مكة أدرى بشعابها) فلا يلتفتُ الى جاهل أحمق ، او الى حاسد أنمق والله ربنا هو الموفّق :
يقول ابن المقرب العيوني العبدي :
قد كان إن نزلت دهماءُ مظلمةٌ ** وخام عنها حُماةُ القوم لم يخم
دهما مظلمة أي داهية عظيمة ، وخام الرجل : جبن ، وحماة القوم شجعانهم الذين يحمونهم .

وإن نبا زمنٌ أو عض ناجذهُ ** أعطى العُفاة بلا منًّ ولا سأم
نبا : اشتد ، وعض الدهر : شدته وتحامله ، والعفاة : السؤال ، والمنّ : التقريع بالنعمة ، والسام : الضجر .

مضى ولم يدر ما سُكرُ الشباب ولا ** أمالهُ الغيُّ عن رُشد إلى إثــم
ولا تخطّى بُيُوت الحيّ مُـبـتـجـحــاً ** جذلان يخطُرُ مختالاً على قدم
يصف بالبيتين بالعفاف والتقى والنسك والتواضع وترك الخيلاء ، والمختال : المدل بنفسه ، والاختيال : التيه .
ولم يكن همّهُ شُرب المُدام ولا ** شدو المزامير بالأوتار والنّغم
المُدام : الخمر ، والمزامير : الأوتار والعيدان ، ((واحدها مزهر)) وشدوها : صوتها .

لكنّ همّتهُ مالٌ يُقسّمه ** على العفاة وإقدامٌ على البُهُم
البهم : الفرسان واحدها بهمة ، وسمي بهمة تشبيهاً بالصخر ، والصخرة تسمى بهمة ، ((ويسمى بهمُ الحروب كلُّ جرئء)).
ولم يزل صائماً طوعاً لخالقه ** وبالدُّجى قائماً في حندس الظُّلم
فيا أبا جعفر لا زلت في دعـة ** لا تجزعن فـقـضـــاه غيرُ متّهم
الدعة : الخفض والراحة ، والجزع ، أشد الحزن ، وقوله : "غيرمتهم" يقول : إن الله تعالى ليس بمتهم في خلقه ، وأبو جعفر هذا محمد بن عبد الله بن أحمد ، وكذلك ابو حسن الذي يلي البيت هو علي بن عبد الله بن احمد ، وكلاهما أخوا المرثي .

ويا أبــــا حسن صبراً فــكـُـلُ فتى ** مفارقٌ وحياةُ المرء كالحُلُــم
والموتُ كُلُّ امريء لا بُدّ ذائــقــه ** تقاصر العُمرُ أو أدّى الهـــرم
أين الملوكُ واردافُ الملوك ومن ** ساد القبائل من عاد ومن إرم
أرداف الملوك واحدها ردف ، وهو الذي إذا جلس الملك جلس عن يمينه ، وإذا شرب الملك شرب هو قبل الناس ، وإذا غزا الملك قعد في موضعه ، والاسم من ذلك الردافة ، وعاد وغرم : قبيلتنا ((اقرضتا) من قبائل العرب الخالية .

وأين (طسمٌ) و أولاد التبابع من ** أولاد (حمّير) والسادات من (عمم)
طسم أيضاً قبيلة من قبائل العرب الخالية ، والتبابعة : ملوك حمير ، وعمم (قبيلة) من لخم ومنهم آل المنذر .
وأين آلُ (مضاض) في قبائلها ** من جُرهُم ساكني بحبوحة الحرم
آل مضاض : بيت جرهم بن يقطين ، وهم الذين تزوج الذبيح ((إسماعيل)) بن إبراهيم الخليل عليهما السلام إلى ملكهم الحارث بن مضاض ابنته فاولدها جميع أولاده ، وكانوا سكان الحرم من قبل قريش ، والحرم : حرم مكة حرسها الله تعالى ، وبحبوحتة : وسطه ، والمتبحبح : المتمكن في حلول الحرم .
من هنا يبدأ بن المقرب بسرد (تاريخ وائل أي عنزة اليوم ) ، :

أفناهمُ وادار الكأس مُترعة ** في وائل فسقاها غير مثحتشم
الفناء : الهلاك ، والكاس مؤنّثة ، ومترعة ملآنة ، واترعت الإناء : ملأته ، والترع : امتلاء الشيء ، وغير محتشم : غير مستحي ، واحتشمت من كذا استحييت .

أردى ابن مُرّة همّاماً وكان له ** عقدُ الرّئاسة عن آبائه القُدُم
أردى : أهلك ، وهمّام هو همّام بم مُرة بن ذهل بن شيبان ، وكان صاحب رئاسة بكر بن وائل .

ومانع الجار جسّاساً أتاح لهُ ** سهم المنون على عمد فلم يرُم
العمد : نقيض الخطأ ، وهو مصدر عمدت الشيء اعمد له عمداً أي قصدت له ، وجساساً : يعني جساس بن مرة بن ذهل بن شيبام قاتل كليب بن ربيعة ، ويقال لجساس (بن مرة) حامي الذمار ومانع الجار ، واتاح له أي قدّر ، والمنون : المنية ، ولم يرم أي لم يبرح .

والحوفزانُ الّذي كانت تنُوء به ** بكرٌ سقاهُ بكاسات من النّقم
تنوء ((به أي)) تنهض ، والحوفزان ((هو الحارث)) بن شُريك بن عمرو الصلبُ بن قيس بن شراحيل بن مرّة بن همّام بن مرة بن ذهل بن شيبان ، وكان الحوفزان من سادات بكر بن وائل وفرسانها ، (0ولم تطع بكر بن وائل أحداً طاعتها له)) ، وكان اثرها وقائعاً (0واعظمها هيبةً واسمحها يداً)) ولم يُعقد عليه احد من بكر بن وائل ، وله أيام كثيرة وفيه أشعار كثيرة .

وفارس العرب العرباء إن ذكرت ** بسطامُ مدّ إليه كفّ مُخترم
اخترمه الموت : اقتطعه ((واستأصله)) ، وبسطام هو بسطامُ بن قيس بن مسعود بن قيس بن خالد ذي الجدين بن عبد الله بن عمرو بن الحارث بن همّام بن مرة بن ذهل بن شيبان ، وكان فارس ربيعة و ((بيته)9 البيت الاول منها ، وهو الذي وضعت عليه العرب أعمدة بيوتها جزعاً عليه لما أتاهم خبر قتله ، وقتل وهو حدث السنّ ، وكان له عشرون سريّة كلها يظفر فيها الا سريتين إحداهما أسر فيها ، والأخرى قتل فيها ، وحديثه يطول .

فابتزّه ملكهُ غصباً وانزلهُ ** فوق التُّراب عفير الخدّ والقسم
ابتزه ملكه أي سلبه إيّاه ، وعفير الخد أي ألقى خده على العفر ن والعفر : التراب ، يقال عفرّته في التراب عفراً ، وأنا أعفره فهو منعفر الوجه بالتراب ، ومعفّر ، وقد عفرته ((تعفيراً فهو عفير ، وعفرته في التراب أي مرّغته ، واعتفرته اعتفاراص)) إذا ضربت به الارض فمرّغته ، والقسم : الوجه ، اقول أنا وايضا تقاسيم الوجه .
ونبدأ ان شاء الله فيما بعد بقصة ((عاقر الفيل يوم القادسية وهو المثنى ابن حارثة الشيباني ، وقصته تطول وتحتاج الى وقت ووقتي الآن ضيق فإلى وقت آخر ودمتم بخير وعافية .

أخوكم ومحبكم / خيّال الرحا بن قاسط العنزي .

v]: hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
قديم 24-08-2015, 02:19 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,274 [+]
بمعدل : 1.24 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس عنزة للوثائق التاريخية
افتراضي رد: الامجاد الوائلية بالوثائق العبديّة .

يقول ابن المقرب العبدي والمعروف (بالعيوني) :
وعاقرُ الفيل يوم (القادسية) قد ** سقاه صرفُ الرّدى صرفاً لغير فم
((عاقر)) الفيل يعني المثنى بن حارثة بن سلمة بن ضمضم بن سعد بن مرة بن همام بن مرة بن ذهل بن شيبان ، وهو الذي عقر فيل مهران يوم القادسية ، وقتل الاعاجم ((وعاث في مملكة كسرى)) ، وتولى حربهم زماناً في صدر الإسلام ، ونهب ديارهم وسبى ، وكان سبب فتح بلاد كسرى ، وله أحاديث يطول شرحها ((إلى ان هلك ، وتزوج سعد بن أبي وقّاص زوجته سلمى بنت خصفة ، وذكروا أنه قال لها ذات يوم ، وقد اشتدت الحرب : كيف رأيت الناس؟ فقالت : أقران ولا مثنى لهم ، فلطم سعد وجهها غيظاً ، ـ أقول ، فإن الرجل بطبعه غيور ، فكيف اذا كان في مثل ذلك الزمان والمكان ، فتكون غيرته أشد واكبر .
يقول : وقال فيه ابو الاعور الشني :
هاجت لأعور دار الحيّ أحـزانــا ** واستبدلت بعد عبد (القيس) همدانا
وقــد يـحـلُّ بـهـا إذ لا يحلّ بـهــا ** إذ بالـنـُـخـيـّـلة قـتـلـى جـنـد مهرانا
أزمان سار المثنى بالجنود لهــم ** ففلّل الـجـمـع من فُرس وجـيــلانــا
ســـار المثنى بفرسان مسوّمــة ** فقتّل الـفـرس من مـثـنـى ووحـدانـا
ما إن رأينا أميراً بالعراق مضى ** مثل المثنّى الذي من آل شـيـبـــــانا
إنّ الأمير الـمـثـنـّى يـوم بــارزه ** مـهـران أشـجـع من لـيـث بـخـفـّانـا

وقد أذاق شبيباً في شبيبته ** كأس الحُتُوف بلا سيف ولا سقم
يعني شبيب بن يزيد بن نعيم بن قيس بن عمرو بن شراحيل بم مرة بن همام بن مرة بن ذهل بن شيبان ، ((الخارجي)) وكان ((شبيب)) هذا فارس العرب ((كلها)) باديها وحاضرها ، ومتقدمها ومتأخرها ن وهو الذي خرج على بني أمية على عهد عبد الملك ابن مروان ، وارجف وخطب له على المنابر بالخلافة ، وخوطب بأمير المؤمنين ، ((حيث يقول شاعر ربيعة)) :
فإن يكُ منكم كان مروانث وابنهُ ** وعمروٌ ومنكم هاشمٌ وحبيبُ
فمنّا سُويــــــــدٌ والبطينُ وقعنب ** ومنّا امير المؤمنين شـبـيـبُ
ودخل على الحجاج الكوفة مراراً كثيرة ، وحصره فيها ، واجتمعت عليه عساكر العراق مراراً فهزمها كلها ، وقتل منها ما لا يحصى ، وما بلغ عسكره فيها اكثر من ستمائة ، وأرسل الحجاج إلى عبد الملك فاتاه بمدد كثير من عساكر الشام ز
(0وقوله : بلا سيف ولا سقم)) يعني أنه مات غرقاً في دجلة وقع به فرسُه وعليه درعه وسلاحه فلم يطق يسبح ، فغرق)) .

نكتفي بهذا القدر ونكمل فيما بعد ان شاء الله .

v]: hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
قديم 24-08-2015, 05:27 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,274 [+]
بمعدل : 1.24 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس عنزة للوثائق التاريخية
افتراضي رد: الامجاد الوائلية بالوثائق العبديّة .

يقول ابن المقرب :
و(المزيديّين) غالتهم غوائله ** واجتاحهُم مُزبدٌ من سيله العرم
غالتهم : أهلكتهم ، والغوائل : الدواهي ، والاجتياح : الاستئصال ، والعرم : السيل الذي لا يطاق ، قال الله تعالى : (فارسلنا عليهم سيل العرم) ، وقيل العرم جمع عريمة ، وهي السّكر والمسنّاة وقيل العرم هاهنا اسم واد ، وقيل هو اسم الجرذ الذي بثق عليهم السّكر ، وهو الذي يقال له الخلد ، وقيل العرم : المكر الشديد .
ويعني بالمزيديين رهط يزيد بن مزيد بن زائدة بن عبد الله بن زائدة بن مطر بن شريك بن عمرو بن قيس بن شراحيل بن مرة بن همام بن مرة بن ذهل بن شيبان ، وهم بيت الكرم من ربيعة منهم معن بن زائدة ، ومنهم يزيد بن مزيد ومنهم خالد بن يزيد بن مزيد الذي أعطى شاعراً ثواب بيتين قالهما فيه مائة الف دينار ، والبيتان هما :
قل للبريّـــــة إن توفي خالدٌ *** إنّ المكارم صادقــــــــت آجالها
والناس إن وافت منية خالد *** كالقوس تنزع ريشها ونصالها
وهو الذي يقول فيه عمارة بن عقيل بن بلال بن جرير بن الخطفي :
أأترك إن قلّت دراهم خالد *** زيارته إنّي إذاً للئيمُ
وقد بلغه أنه استدان حتى ثقل من الدين ، ويعطي الناس ، ومنهم معن ابن زائدة الجواد صاحب الهاشمية ، وله احاديث كثيرة .
اقول انا : ومقصده بصاحب الهاشمية ـ هو معن بن زائدة الشيباني ـ والذي ذكرنا قصته والهاشمية في مقالنا السابق بعنوان ـ العبث في تاريخنا والتصدي له مسؤلية من . فهو الذي حفظ الخلافة العباسية وكان هو أساسها المتين ولولا الله تعالى ومن ثم معن لما قامت خلافة عباسية قوية على يد أبي جعفر المنصور ـ كما تاسست دولة بني أمية على يد تلك العائلة العنزية والتي عولج مروان بن الحكم في بتها . فكان من أسباب حفظ تلك الدولتين بحفظ شخوصهما ومؤسسينها الحقيقيين ـ مروان ابن الحكم بالدولة الاموية بسبب مالك ابن مسمع ـ وابو جعفر المنصور ـ بسبب معن ابن زائدة الشيباني ليلة الهاشمية عندما كاد ان يقضي عليه الفرس الشعوبية بسبب مقتل الفارسي الخائن ابي مسلم الخرساني والذي كان يخطط للانقلاب على ابو جعفر المنصور واعادة حكم الاكاسرة من جديد . فكان معن ابن زائدة لهم بالمرصاد وصدر عنه شجاعة منقطعة النظير تلك الليلة وكان وحده وسيفه فقط .

ولم يدع هانئاً وهو الذي انتصفت *** به الأعاريب واستولت على العجم
يعني هاني بن قبيصة بن هاني بن مسعود بن عامر الخصيب بن عمرو ((المزدلف بن أبي ربيعة بن ذهل بن شيبان)) صاحب يوم ذيقار ((الذي قتل جيوش كسرى ونهب العراق)) ، وهو الذي قال فيه النبي صلى الله عليه وآله وسلم ((هذا أول يوم انتصفت فيه العرب من العجم بفوارس من ذهل بن شيبان)) ، وقيل انه قال ((وبي نُصروا)) ، وكان هانئ المتولي لذلك ويزيد بن مسهر)) وقد ذكرنا طرف من ذلك .
أقول أنا : يقصد بقوله وقد ذكرنا طرف من ذلك ـ هو ان ابن المقرب له قصيدة طويلة جداً اخرى نونية توسع فيها في مفاخر ربيعة منذ مقامهم باليمن وحتى القرن السابع الهجري وزاد فيها ذكر من لم يذكرهم من ايام ربيعة والعرب في هذه القصيدة المختصرة وهي 48 بيتاً فقط ـ وسوف ان شاء الله نبتدء بها بعد انتهائي من هذه القصيدة او قصيدته كذلك الميمية الطويلة والتي يفصل فيها تاريخ دولته وحروبها مع القرامطة وكذلك اعوان القرامطة من بني ربيعة عامر وغيرهم ـ وكذلك تفصيله عن نسب عبد القيس وآل ابراهيم وبني علي بن مرة ابن وهب العبدي .
والحارثُ بن عُباد غالهُ وسطى *** بجحدر فارس التّحلاق للّمم
يعني الحارث بن عباد بن مرة بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة الحصن ، ـ ويقال الأغر ـ بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل ، أبا بجير ، وكان فارس بكر بن وائل في ((زمانه)) ، وهو الذي أسر المهلهل بن ربيعة أخا كليب بن ربيعة مراراً ويخلي سبيله ، وكان يضرب به المثل في الوفاء ، فيقال : (أوفى من ربيعة) ، والنعامة اسمٌ لفرسه .
وجحدر هو جحدر بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة الحصن فارس يوم التحالق ، ((وهو الذي افتدى ذؤابته بأول فارس يخرج من بني تغلب ، فقتل ذلك اليوم أول فارس وثاني فارس وثالث فارس حتى قتل عدةً من الفرسان)) وهو جد المسامعة الذين منهم ((مالك بن مسمع بن شهاب بن قلع بن عمرو بن عباد بن جحدر بن ضبيعة .
ذكروا ذات يوم أشراف العرب عند عبد الملك بن مروان حتى بلغوا إلى مالك بن مسمع ، فقالوا : يا أمير المؤمنين بالبصرة رجلٌ لو غضب غضب معه مائة ألف سيف كلهم لا يسأل لم غضب ، فقال عبد الملك : ومن هو؟ فقالوا : مالك بن مسمع ، فقال : هذا والله السؤدد .

والحارثُ بن سدُوس لم يهب عدداً *** فيه بنيه ولمّا يكترث بهم
يعني الحارث بن سدوس بن شيبان بن ذهل بن ثعلبة الحصن ، وكان من عظماء بكر بن وائل ، وكان له خمسة وعشرون ولداً ذكراً ((غير الإناث)) ، ((وكان من فرسان ربيعة)) وأبوه سدوس قاتل ((زياد)) ابن الهبولة . اقول أنا وهو اول من ملك بالشام من العرب ومن بني قضاعة ومن ثم بني سليح .
نكتفي بهذا القدر ونكمل فيما بعد ودمتم بخير وعافية .

v]: hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
قديم 25-08-2015, 08:08 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
خيال الرحا بن قاسط
اللقب:
( كاتب )
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32092
المشاركات: 1,274 [+]
بمعدل : 1.24 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 30
خيال الرحا بن قاسط is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال الرحا بن قاسط غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس عنزة للوثائق التاريخية
افتراضي رد: الامجاد الوائلية بالوثائق العبديّة .

يقول ابن المقرب العبدي العيوني مواصلاً في قصيدته الميمية الصغرى بعضاَ من مفاخر بني وائل في ربيعة الفرس :
والجعدُ مسلمةٌ لم يحمه فدنٌ ** بناهُ والدُهُ إذ كان ذا همم
الفدن : القصر ، وسمي مسلمة الجعد لقوته ، وهو صاحب وقعة (هوازن) التي قتلهم فيها حيث يقول لبيد بن ربيعة يرثيهم ويذكر مسلمة :
وجاءوا به في هودج ووراءه *** كتائب خضرٌ في نسيج السنوّر
وهو مسلمة بن عبيد بن ثعلبة بن ((يربوع بن ثعلبة بن )) الدول بن حنيفة بن لجيم ، ((وابوه عبيد أول من اختط حجراً ونزل أرض اليمامة ، وكان لع عشرة اولاد ذكور ، وجاءه أعمامه ـ وكانوا جماعة ـ يطلبون منه فيها الشّرك ، فرد يده إلى ذكره ، وقال : والله لا اشرك فيها إلّا من خرج من هذا ، ألا بل لكم الرضا ، فاعطى كلّ رجُل من أعمامه قرية)) .

وهوذةُ بنُ عليّ حطّ منتزعاً *** عن رأسه التّاج عمداً غير مُحتشم
((غير محتشم أي غير مستحي)) يعني هوذة بن علي بن ثمامة بن عمرو بن ((عبد الله بن عمرو)) بن عبد العزى بن سحيم بن مرّة بن الدول بن حنيفة ، وهوذة هذا أول معديّ لبس التاج ، ((ولم يتوج قبله معديّ)) ولم يخاطب معدي بأبيت اللعن إلا هو ، و ((هو الذي)) كتب إليه النبي صلى الله عليه وسلم كما كتب إلى كسرى ((ملك العجم)) وإلى قيصر ((ملك الوم)) وإلى عباهلة الشام ، وكان يجيز لطائم كسرى ((من العراق إلى الشام وإلى البحرين وإلى ديار اليمن)) من جميع العرب ، ((وهو الذي جاءه قيس عيلان ، وقد اجدبت بنجد ، فنزلت بنو بكر بن وائل على قتادة بن مسلمة بن عبيد ، ونزلت تميم على عمير بن سلميّ من (بني زيد) بن يربوع بن ثعلبة بن الدول بن حنيفة ، ونزلت قيس على هوذة بن علي ، فأباحوهم اليمامة وزرعها ، واطعموهم حتى خصبوا ، ثم أماروهم ركابهم ، وسمّي هوذة يومئذ ((الوهاب)) وسمّي قتادة ((غيث الأرامل )) ، وأما عمير بن سلمىّ ، فهو ((الوافي)) أقول أنا : وأين عنزة اليوم من هذه المفاخر التي صنعوها جدودهم بني لجيم واكثرهم المنابهة اليوم صنعوها في قيس عيلان ومنهم قيس عيلان هؤلاء ـ يعني مطير وعتيبة وسليم وبني عامر كلهم بالاضافة الى تميم من خندف ، هذا هو الفخر التي لا يقضي عليه زمان ولا مكان .
يقول : وهوذة هو صاحب ((يوم))الصفقة ، وهو يوم المشقر .
طبعاً ابن المقرب لم يشرح هنا قصة المشقّر ، ولكن ان شاء الله في أقرب فرصة سوف نتكلم عن هذا المشقّر في مقال يخصّه .
وشيخُ عجل أبو معدان عاجلهُ *** منه الحُمامُ فلم يُطلب له بدم
يعني حنظلة بن ثعلبة بن سيّار بن حيي بن حاطب بن الأسعد بن جذيمة بن سعد بن عجل ((بن لجيم)) ، وكان يسمّى مُقطّع الوضن والبُطن لأنه يوم ذيقار قطّع وضين بطان أمّه ، ((ووضين بعير أخته)) وكذلك بطان بعير ابنته ورمى بها على الارض ، ((فقاتلت الناس عنده حتى هزموا الأعاجم وقتلوا جيوش كسرى ، وكان أجسر بكر بن وائل يوم ذيقار أثراً ، وهو أول من غيّر سنة المشركين في قسمة (خمس) الغنائم ، ((وذلك حين قتلوا جيوش كسرى ، وغنموا ما كان معهم من خيل وسلاح وغير ذلك)) فامر بقسمة غنائمهم التي غنموها من الاعاجم واخرج خمسها وبعث به الى النبي صلى الله عليه وسلم ، وقد سأل أي شيء يكون له من الغنائم ، فقالوا له : ان له الخمس ، فبعثه إليه ، ولم يكن أحدٌ سبقه إلى ذلك .

وفارسُ العرب العرباء وسيّدها *** أعني كليباً قريع العُرب والعجم
القريع : السيّد ، يقال فلان قريع دهره أي مختار أهل دهره ، واصله الفحل ، ويعني بكليب كليب بن ربيعة بن مرة بن الحارث بن زهير بن جشم بن بكر بن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب بن وائل ، وكان رئيس معدّ كلها ، وسيّدها ، وصاحب مرباعها ، وكان يضرب به المثل فيقال (((أعزُّ من كليب وائل)) ، وهو صاحب يوم ((خزازى)) ويوم ((السلّان)) وفي رئاسته كان قتل التبابعة وستذلال ديار اليمن الى الآن واخباره مشهورة .
اقول انا : قوله استذلال ديار اليمن الى الآن ـ يقصد زمانه في بداية القرن السابع الهجري ، وهذا رأيه هو وما يراه لانه امير ومن ملوك الدولة العيونية وكانت بينهم وقعات ووقعات .

لم يحمه عددٌ مجرٌ ولا دفعت ** عنه المنيّة إ جاءت (بنو جشم)
ولم يكُن (لعديّ) بعده عصمٌ ** منه وكان (عديٌ) أيّ مُعتصــــم
العدد المجر : الكثير ، وعديّ هو المهلهل بن ربيعة أخو كليب صاحب حرب بكر وتغلب ((أربعين سنة)) ، وكان سيّداً شريفاً شجاعاً ((مشهوراً)) شاعراً من أعظم فرسان العرب ، وأحاديثه مشهورة .
ومن هنا أقول انا : اثبتت جميع الدراسات التاريخية ان المهلهل اسمه ((عديّ) وليس سالم او أمرء القيس ، وما مهلهلاً الا لقباً لقب به تفائلاً بلقب اخيه أمرء القيس الذي قضى قبله وقبل كليب وائل بزمان ، وربما قتل على يد زهيرالجنابي القضاعي ـ وذكرنا طرف من ذلك برسالة الغفران لابي العلاء المعري ، وهاهو ابن عمنا ابن المقرب وهو اعلم بتاريخنا منّا قد اكد تلك التسمية بعدي للمهلهل .
و (آلُ كلثوم) ساداتُ (الأراقم) لم *** يترُك لهُم من حمىً حام ولا حرم
آل كلثوم : رهط عمرو بن كلثوم ((بن مالك)) بن عتّاب بن ((سعد)) بن زهير بن جشم بن بكر بن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب بن وائل ، وهم الاراقم ، والأراقم من بني تغلب ، وعمرو بن كلثوم قاتل عمرو بن هند مضرّط الحجارة، وكان سيد بني تغلب وفارسها ورئيسها وخطيبها وشاعرها ، ((وأخباره مشهورة)) .

أولئك الغُرُ من سادات قومكما *** أهلث النُّهى واللُى والعهد والذّمم
النُّهى جمع نهيّة ، وهي العقل ، والُّهى جمع لهى ، وهي العطيّة الكبيرة .

وهذه شيم الدنيا وغايتها *** فيمن مضى أو بقى من سائر الاُمم
انتهت ميمة الامير ابن المقرب العبدي المعروف بالعيوني ، وهي ميميته الصغرى ـ وسوف ان شاء الله نبدء في ميميته الكبرى في اقرب فرصة تتاح لنا ، شكراً لمتابعتكم ودمتم بخير .

أخوكم ومحبكم / خيال الرحا بن قاسط العنزي .

v]: hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >












عرض البوم صور خيال الرحا بن قاسط   رد مع اقتباس
قديم 25-08-2015, 08:44 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
سعود المسعودي
اللقب:
(_- المدير العام -_)
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سعود المسعودي

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 13175
المشاركات: 6,979 [+]
بمعدل : 2.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 22
سعود المسعودي is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سعود المسعودي متصل الآن
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : خيال الرحا بن قاسط المنتدى : مجلس عنزة للوثائق التاريخية
افتراضي رد: الامجاد الوائلية بالوثائق العبديّة .

بارك الله فيك

v]: hghl[h] hg,hzgdm fhg,ehzr hguf]d~m >












توقيع : سعود المسعودي

----------------------------------
--------------------------------
-----------------------------
-------------------------
-----------------------
--------------------
----------------
-----------
------

عرض البوم صور سعود المسعودي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مجلس عنزة للوثائق التاريخية



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحلقة الاولى :المسألة الوائلية نايف الفقير مجلس باحث قبيلة عنزة الأستاذ: نايف الفقير 41 25-12-2015 03:16 PM
ملاحظات دارة الملك عبد العزيز حول كتاب (الجذور التاريخية لقبيلة عنزة الوائلية) نايف الفقير مجلس باحث قبيلة عنزة الأستاذ: نايف الفقير 21 05-05-2012 08:48 PM
الحلقة الثانية :المسألة الوائلية نايف الفقير مجلس باحث قبيلة عنزة الأستاذ: نايف الفقير 28 18-07-2011 02:18 AM
كتاب "الجذور التاريخية لقبيلة عنزة الوائلية " / نايف الفقير ..!! محمد المبارك مجلس مواطن وانساب القبيلة 3 05-08-2010 03:16 AM


الساعة الآن 05:04 PM.

مركز تحميل الصورالعاب بنات
Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))

مجلس مناسبات القبيلة - الموروث الشعبي للقبيلة - مواطن وانساب القبيلة - مجلس الوثائق التاريخية - مجلس القصص القديمة - مجلس التراث الشعبي - مجلس القبائل العربية

RSS - XML - HTML  - sitemap - sitemap2 - sitemap3

مجالس قبيلة عنزة

Add to Google Reader or Homepage

Subscribe in NewsGator Online

Add to netvibes