العودة   مجالس قبيلة عنزة > المجالس الإسلامية > مجلس القرآن الكريم وعلومه
مجلس القرآن الكريم وعلومه خاص بمواضيع الأعجاز العلمي بالقران وتفسيره وتلاوته
أهلا وسهلا بك إلى مجالس قبيلة عنزة.
يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بكم في شبكة مجالس قبيلة عنزة، إذا كانت هذه زيارتكم الأولى للمجالس ، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة معنـــا .... وياهلا ومرحباء بالجميع ,,,

إضافة رد
قديم 25-05-2012, 03:41 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
همس القلوب
اللقب:
عضو المجالس النشط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية همس القلوب

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 29778
المشاركات: 913 [+]
بمعدل : 0.46 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 20
همس القلوب is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
همس القلوب غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس القرآن الكريم وعلومه
افتراضي عيسى عليه السلام في القرآن

لماذا اقترن عيسى عليه السلام ذكره بنسبه لأمه مريم دائما في القرآن وكان يكفي مرة أو مرتين لقد ذُكِرَ عيسى عليه السلام في القرآن ست عشرة مرة، ولا يذكر اسمه مفردا بل يذكر نسبه دائما إلى أمه [عيسى بن مريم] ذلك في كل مواضع ذكره في القرآن إلا في أربعة مواضع

أما الآيات التي ورد فيها ذكر عيسى عليه السلام مقترنا نسبه بأمه [عيسى بن مريم] فهي: البقرة 87، 253، آل عرمان 45، والنساء 157، 171، والمائدة 110، 112، 114، 116، ومريم 34، والصف 6، 14

والآيات التي ذكر فيها باسمه فقط دون أمه فهي: آل عمران 52، 55، 59، والزخرف 63

وفي هذا مسألتان:
الأولى: لماذا اقتران اسم عيسى عليه السلام دائما أو غالبا باسم أمه ولم يكتف القرآن بمرة أو مرتين تتم بهما معرفة نسبه؟
الثانية: لماذا لم يذكر نسب عيسى عليه السلام إلى أمه في الآيات الأربع المذكورة سلفا دون سائر الآيات؟

المسألة الأولى: لماذا اقتران اسم عيسى عليه السلام دائما أو غالبا باسم أمه ولم يكتف القرآن بمرة أو مرتين تتم بهما معرفة نسبه؟

لقد وقعت هذه المسألة كخاطرة في قلبي ، إذ كنتُ حين أسمع بعض قراء القرآن يقرءون القرآن ، ويمرون على اسم عيسى ، وأجده يقترن باسم أمه دائما ، فما تلبث معجزة مولده عليه السلام أن تقع في قلبي وخاطري ، ومن هنا علمتُ أن تلك هي الحكمة من ذكر عيسى عليه السلام ، أو هي بعض الحكمة من ترديد اسم عيسى منسوبا لأمه مريم دائما كاملا ، وهناك حكمة أخرى وهي التي أشار إليها بعض العلماء وهي الرد على زعم النصارى الذين زعموا بألوهية عيسى عليه السلام.

المسألة الثانية: لماذا لم يذكر نسب عيسى عليه السلام إلى أمه في الآيات الأربع المذكورة سلفا دون سائر الآيات؟

هذه المسألة تقتضي منا النظر في سياق الآيات الأربع :

1- أما الآية الأولى: {فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنْصَارُ اللَّهِ آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ } [آل عمران: 52] فلو نظرنا في السياق قبلها سنجد أن الآيات التي سبقتها قد فصلت في قصة امرأة عمران وقصة مريم وقصة مولد عيسى عليه السلام وورد بيان إعجاز مولده وخلقه عليه السلام اسمع إلى قول الله تعالى: {إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ (45) وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ (46) قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ إِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ } [آل عمران: 45- 47] سنجد أن قصة مولد وإعجازه عيسى عليه السلام مفصلة كما أنه ذكر باسمه كاملا منسوبا لأمه { اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ} فلم يعد هناك حاجة لتكرار ذلك في الآية التي بين يدينا.

2- أما الآيتان الثانية والثالثة: {إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأَحْكُمُ بَيْنَكُمْ فِيمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ} [آل عمران: 55] فما زلنا في سياق القصة ذاتها والأسباب ذاتها فلم يعد هناك حاجة للتكرار خاصة أن قصة موله مفصلة وما زلنا نعيش قصة مولده في السياق . وما قيل في هذه الآية والآية السابقة هو ذاته ما يقال في الآية التالية : {إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ} [آل عمران: 59]

3- أما الآية الرابعة: {وَلَمَّا جَاءَ عِيسَى بِالْبَيِّنَاتِ قَالَ قَدْ جِئْتُكُمْ بِالْحِكْمَةِ وَلِأُبَيِّنَ لَكُمْ بَعْضَ الَّذِي تَخْتَلِفُونَ فِيهِ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ } [الزخرف: 63]
فتعالوا معي نرجع قليلا إلى الخلف في سياق الآية سنجد قول الله تعالى: {وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلًا إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ (57) وَقَالُوا أَآلِهَتُنَا خَيْرٌ أَمْ هُوَ مَا ضَرَبُوهُ لَكَ إِلَّا جَدَلًا بَلْ هُمْ قَوْمٌ خَصِمُونَ (58) إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلًا لِبَنِي إِسْرَائِيلَ} [الزخرف: 57 - 59] ، سنج أن نسبه قد { ابْنُ مَرْيَمَ} قد ذكر ، وليس هذا فقط بل تصريح بأنه عبد لله { إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلًا لِبَنِي إِسْرَائِيلَ}، فأغنى ما تقدم عن تكرار نسب عيسى عليه السلام في الاية المتأخرة التي بين أيدينا.

علاوة على ما تقدم من الآيات الأربعة فإن هناك آياتان أخريان قد ذكر عيسى عليه السلام باسم {المسيح} مجردا أيضا من النسب إلى مريم عليها السلام وهاتان الآياتان هما:

- {لَنْ يَسْتَنْكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْدًا لِلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنْكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا} [النساء: 172]

- {وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ} [التوبة: 30]

وبالنظر في هاتين الآيتين سنجد ما يلي:

- الآية الأولى: {لَنْ يَسْتَنْكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْدًا لِلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنْكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا} [النساء: 172] ، تعالوا معي نرجع إلى الآية السابقة لها مباشرة ، سنجد ما يلي: قول الله تعالى: {يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انْتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا} [النساء: 171] ، وكما نرى في الآية فقد ذكر عيسى عليه السلام باسمه كاملا { الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ} منسوبا لأمه ، أضف إلى ذلك الإنكار الشديد على أهل الكتاب في ادعاءاتهم من أنه إله أو ابن الله أو أنه ثالث ثلاثة ، ومن هنا فلم يعد هناك حاجة لذكر لتكرار نسب عيسى في الآية التالية موضع بحثنا.

- الآية الثانية: {وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ} [التوبة: 30] ، وبالنظر نرى واضحا وجليا أن المتحدث يدعي كذبا أن { الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ} وبالتالي لن يقول هؤلاء الكاذبون الحق والصدق، وقد أنكر الله عليهم قولهم واشتد عليهم اشتدادا قال عز وجل: { ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ} ، وليس هذا وفقط بل اسمعوا للآية التالية لهذه الآية مباشرة : {اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَهًا وَاحِدًا لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ} [التوبة: 31] ، تأملوا لقد ذكر المسيح بنسبه لأمه كاملا : { وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ} ، فقد ذكر نسبه الحق إلى أمه إذ ولد عليه السلام بغير أب، هذا والله أعلم

هذه إحدى مواطن المتشابه اللفظي في كتابي الجديد محل الإعداد اسمه إن شاء الله

[ أزاهير البيان في الكشف عن مغلق أسرار المتشابه اللفظي في القرآن ]
أسأل الله تعالى أن يتمه بفضله ومنه

أخوكم: د. محمد رجائي أحمد الجبالي
أرجو ممن ينقل عني أن ينسب النقل إلى صاحبة وذلك للأمانة العلمية
__________________
سبحان الله وبحمده ، عدد خلقه ، ورضا نفسه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته .
اللهم اجعلنا من ومع الذاكرين والذاكرات .

راجي عفو ورحمة ربه

udsn ugdi hgsghl td hgrvNk




udsn ugdi hgsghl td hgrvNk udsn ugdi hgsghl td hgrvNk












توقيع : همس القلوب



رُغْمَ ،،
|ڪلِ شَيءٍ|

{ كُلِّ مَآ حَدَثْ }وَ { مَآ سـ يَحْدُثْ } `

أثِقُ بـ/ رَبٍّ [ لَمْ يُحزِنِيْ إلَّآ لـ يُسْع‘ـدِنِيْ فِيمَآ بَع‘ـدْ ]

وَ أبْقَىْ


أبْتَسِمْ
()

عرض البوم صور همس القلوب   رد مع اقتباس
قديم 06-06-2012, 10:07 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
كرميلا
اللقب:
عضو المجالس النشط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية كرميلا

البيانات
التسجيل: Jun 2012
العضوية: 29842
المشاركات: 861 [+]
بمعدل : 0.44 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 21
كرميلا is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
كرميلا غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس القلوب المنتدى : مجلس القرآن الكريم وعلومه
افتراضي رد: عيسى عليه السلام في القرآن

موضوع رائع
جزاك الله خير الجزاء و جعل ماقدمت ف ميزان اعمآآلك
بارك الله فيك .. ويعطيك العافية يارب
بحفظ الباري |..

v]: udsn ugdi hgsghl td hgrvNk












عرض البوم صور كرميلا   رد مع اقتباس
قديم 05-07-2012, 09:06 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
وايليه)
اللقب:
(*§ عضـو المجالس المميـز §*)
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية وايليه)

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 27197
المشاركات: 2,459 [+]
بمعدل : 1.03 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 9
نقاط التقييم: 30
وايليه) is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وايليه) غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس القلوب المنتدى : مجلس القرآن الكريم وعلومه
افتراضي رد: عيسى عليه السلام في القرآن

طرح قيم بارك الله فيك
لاحرمك ربي الأجر
وجزاك الله فردوسه الأعلى من الجنه وسعادةٍ في الدارين
اللهم آمين
ننتظر جديدك لاهنتي

v]: udsn ugdi hgsghl td hgrvNk












توقيع : وايليه)

[SIZE=4][CعENTER]


إن فكرت بعمل شي فلا تعمله لأجل الناس
فحسابك عند الله وليس عندهم
و اتق الله بكل عمل وكل إليك و كل عمل تعمله
وتذكر دائماً ان الله ينظر إليك فكيف ستعصيه وهو ينظر إليك !!؟


من ترك لله شيء عوضه الله خيراً منه

اللهم ردني إليك رداً جميلا
{




عذراً تم أغلاق الخاص
}
[/CENTER]

عرض البوم صور وايليه)   رد مع اقتباس
قديم 17-04-2015, 12:51 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
سعود المسعودي
اللقب:
(_- المدير العام -_)
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سعود المسعودي

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 13175
المشاركات: 6,981 [+]
بمعدل : 1.98 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 22
سعود المسعودي is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سعود المسعودي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس القلوب المنتدى : مجلس القرآن الكريم وعلومه
افتراضي رد: عيسى عليه السلام في القرآن

بارك الله فيك

v]: udsn ugdi hgsghl td hgrvNk












توقيع : سعود المسعودي

----------------------------------
--------------------------------
-----------------------------
-------------------------
-----------------------
--------------------
----------------
-----------
------

عرض البوم صور سعود المسعودي   رد مع اقتباس
قديم 18-04-2015, 06:59 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
هماليل نجد
اللقب:
" كاتبــة "
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية هماليل نجد

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 32079
المشاركات: 1,450 [+]
بمعدل : 1.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 20
هماليل نجد is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
هماليل نجد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس القلوب المنتدى : مجلس القرآن الكريم وعلومه
افتراضي رد: عيسى عليه السلام في القرآن

جزاك الله كل خير وجعله في ميزان حسناتك
كالعادة ابداع رائع وطرح يستحق المتابعة
شكراً لك با
نتظار الجديد القادم
وفقك الله دمت بكل خير
تحياتي لسموك

v]: udsn ugdi hgsghl td hgrvNk












توقيع : هماليل نجد

عرض البوم صور هماليل نجد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مجلس القرآن الكريم وعلومه



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملامح وجه النبي صلي الله عليه وسلم همس القلوب مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة 1 12-06-2012 07:14 PM
البكاء من خشية الله مشعل النزال مجلس الشريعة الأسلامية 9 18-03-2012 04:02 PM
أحاديث نبويه من رياض الصالحين الشيخة العنزية مجلس الشريعة الأسلامية 6 30-12-2010 04:00 AM
معلومه مهمه جدا فهد البسام مجلس الشريعة الأسلامية 10 08-12-2009 12:43 AM
كيف تعامل الرسول مع الشباب؟ بندر الشاامان مجلس الشريعة الأسلامية 7 06-12-2009 02:10 PM


الساعة الآن 06:50 AM.

مركز تحميل الصورالعاب بنات
Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))

مجلس مناسبات القبيلة - الموروث الشعبي للقبيلة - مواطن وانساب القبيلة - مجلس الوثائق التاريخية - مجلس القصص القديمة - مجلس التراث الشعبي - مجلس القبائل العربية

RSS - XML - HTML  - sitemap - sitemap2 - sitemap3

مجالس قبيلة عنزة

Add to Google Reader or Homepage

Subscribe in NewsGator Online

Add to netvibes