العودة   مجالس قبيلة عنزة > المجالس الإسلامية > مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة لكل مايتعلق بسنة وسيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم
أهلا وسهلا بك إلى مجالس قبيلة عنزة.
يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بكم في شبكة مجالس قبيلة عنزة، إذا كانت هذه زيارتكم الأولى للمجالس ، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة معنـــا .... وياهلا ومرحباء بالجميع ,,,

إضافة رد
قديم 10-06-2012, 12:26 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الفطرة الراشدة
اللقب:
عضو المجالس النشط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الفطرة الراشدة

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 29703
المشاركات: 649 [+]
بمعدل : 0.32 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 20
الفطرة الراشدة is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الفطرة الراشدة غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
Lightbulb ☼حامل اللواء يوم أحد☼

هذا رجل من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم .. ما أجمل أن نبدأ به الحديث ..

غرة فتيان قريش .. وأوفاهم جمالا .. وبهاء.. وشبابا ..

كان أعطر أهل مكة .. ولد في النعمة وغذي بها .. وشب تحت خمائلها..

ولعله لم يكن بين فتيان مكة من ظفر من تدليل أبويه بمثل ما ظفر به..

... مصعب ابن عمير...

كان على الرغم من حداثة سنه .. زينة المجالس والندوات .. تحرص كل ندوة على أن يكون مصعب بين شهودها ذلك أن أناقة المظهر ورجاحة العقل كانتا من خصال ابن عمير التي تفتح له القلوب والأبواب..

ذلك الفتى الريان .. المدلل بالنعم .. حديث حسان مكة .. ولؤلؤة ندواتها ومجالسها .. أيمكن أن يتحول إلى أسطورة من أساطير الإيمان والفداء؟

ما أروعه من نبأ.. مصعب بن عمير .. أو مصعب الخير كما كان لقبه بين المسلمين..

إنه واحد من الذين صاغهم الإسلام ورباهم محمد صلى الله عليه وسلم..

ولكن أي واحدا كان ..؟!

إن قصة حياته لشرف لبني الإنسان جميعا..

لقد سمع الفتي ذات يوم .. ما بدأ أهل مكة يسمعونه عن محمد الأمين صلى الله عليه وسلم ..

محمد الذي يقول : أن الله أرسله بشيرا ونذيرا .. وداعيا إلى الله الواحد الأحد..

وحين كانت مكة تمسي وتصبح ولا هم لها .. ولا حديث يشغلها إلا الرسول صلى الله عليه وسلم ودينه .. كان فتي قريش المدلل أكثر الناس استماعا لهذا الحديث..

ولقد سمع فيما سمع أن الرسول صلى الله عليه وسلم ومن آمن معه يجتمعون بعيدا عن فضول قريش وأذاها .. هناك على الصفا في دار الأرقم بن أبي الأرقم .. فلم يطل به التردد .. ولا التلبث والانتظار .. بل صحب نفسه ذات مساء إلى دار الأرقم تسبقه أشواقه ورؤاه..

هناك كان الرسول صلى الله عليه وسلم يلتقي بأصحابه .. فيتلوا عليهم من القرآن .. ويصلى معهم لله العلي الكبير..

ولم يكد مصعب يأخذ مكانه .. وتنساب الآيات من قلب الرسول صلى الله عليه وسلم متألقة على شفتيه .. ثم آخذة طريقها إلى الأسماع والأفئدة .. حتى كان فؤاد ابن عمير في تلك الأمسية هو الفؤاد الموعود..

ولقد كادت الغبطة تخلعه من مكانه .. وكأنه من الفرحة الغامرة يطير..

ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم بسط يمينه المباركة الحانية حتى لا مست الصدر .. وفي لمح البصر كان الفتى الذي آمن وأسلم يبدو ومعه الحكمة ما يفوق ضعف سنه وعمره .. ومعه من التصميم ما يغير سير الزمان..

كانت أم مصعب تتمتع بقوة فذة في شخصيتها وكانت تهاب إلى حد الرهبة..

ولم يكن مصعب حين أسلم ليحاذر أو يخاف على ظهر الأرض قوة سوى أمه..

فلو أن مكة بكل أصنامها .. وأشرافها .. وصحرائها استحالت هولا بقارعه ويصارعه لا ستخف به مصعب إلى حين ..

أم خصومة أمه هو الهول الذي لا يطاق..!!

ولقد فكر سريعا وقرر أن يكتم إسلامه حتى يقضي الله أمرا..

وظل يتردد على دار الأرقم .. ويجلس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .. وهو قرير العين بإيمانه .. وبتفاديه عضب أمه التي لا تعلم عن إسلامه خبرا..

ولكن مكة .. وفي تلك الأيام بالذات .. لا يخفى فيها سر .. فعيون قريش وآذاها على كل طريق ووراء كل بصمة قدم فوق رمالها الناعمة..

ولقد أبصر به عثمان بن طلحة .. وهو يدخل خفية إلى دار الأرقم .. ثم رآه مرة أخرى وهو يصلي .. كصلاة محمد صلى الله عليه وسلم..

فسابق ريح الصحراء وزوابعها .. شاخصا إلى أم مصعب .. حيث ألقى عليها النبأ الذي طار بصوابها..

ووقف مصعب أمام أمه وعشيرته .. وأشراف مكة المتجمعين حوله يتلو عليهم في يقين الحق وثباته.. القرآن الذي يغسل به الرسول صلى الله عليه وسلم قلوبهم .. ويملؤها به حكمة .. وشرفا .. وعدلا .. وتقى..

وهمت أمه أن تسكته بلطمة قاسية .. ولكن اليد الذي امتدت كالسهم .. ما لبثت أن استرخت وترنحت أمام النور الذي زاد وسامة وجهه وبهاءه جلالا يفرض الاحترام .. وهدوءا يفرض الإقناع..

ولكن اذا كانت أمه تحت ضغط أمومتها ستعفيه من الضرب والأذى .. فإن في مقدورها أن تثأر للآلهة التي هجرها بأسلوب آخر..

وهكذا مضت به إلى ركن قصي من أركان دارها .. وحبسته فيه وأحكمت عليه إغلاقه .. وظل رهين محبسه .. حتى خرج بعض المؤمنين مهاجرين إلى الحبشة .. فاحتال لنفسه حين سمع النبأ .. وغافل أمه وحراسه .. ومضى إلى الحبشة مهاجرا أوابا..

خرج يوما على بعض المسلمين وهم جلوس حول رسول الله صلى الله عليه وسلم .. فما أن بصروا به حتى حنوا رءوسهم .. وغضوا أبصارهم .. وذرفت عيونهم دمعا..

ذلك أنهم رأوه يرتدي جلبابا مرقعا باليا .. وعاودتهم صورته الأولى قبل إسلامه .. حين كانت ثيابه كزهور الحديقة نضرة وعطرا..

وتملى رسول الله صلى الله عليه وسلم .. مشهده بنظرات حكيمة شاكرة .. محبة .. وتألقت على شفتيه ابتسامته الجليلة وقال..

لقد رأيت مصعبا هذا وما بمكة فتى أنعم عند أبويه منه .. ثم ترك ذلك كله .. حبا لله ورسوله صلى الله عليه وسلم.. لقد منعته أمه حين يئست من رده إليها كل ما كانت تفيض عليه من نعمة .. وأبت أن يأكل طعامها إنسان هجر الآلهة .. وحاقت به لعنتها .. حتى ولو يكون هذا الإنسان ابنها..!!

ولقد كانت آخر عهدها به حين حاولت حبسه مرة أخرى بعد رجوعه من الحبشة .. فآلى على نفسه .. لئن هي فعلت .. ليقتلن كل من تستعين به على حبسه..

وإنها لتعلم صدق عزمه إذا هم وعزم .. فودعته باكية .. وودعها باكيا..

وكشفت لحظة الوداع عن إصرار عجيب على الكفر من جانب الأم .. وإصرار أكبر على الإيمان من جانب الإبن .. فحين قالت له وهي تخرجه من بيتها .. اذهب لشأنك .. لم أعد لك أما .. اقترب منها وقال ..

ياأمه .. إني لك ناصح .. وعليك شفوق .. فاشهدي أنه لا إله إلا الله .. وأن محمدا عبده ورسوله..

أجابته غاضبة .. قسما بالثواقب لا أدخل في دينك فيزري برأيي ويضعف عقلي..

وخرج مصعب من النعمة الوارفة التي كان يعيش فيها .. مؤثرا الشظف والفاقة .. وأصبح الفتى المتأنق المعطر لا يرى إلا مرتديا أخشن الثياب .. يأكل يوما ويجوع أياما .. لكن روحه المتأنقة بسمو العقيدة .. والمتألقة بنور الله كانت قد جعلت منه إنسانا آخر يملأ الأعين جلالا والأنفس روعة..

لقد نجح أول سفراء الرسول صلى الله عليه وسلم نجاحا منقطع النظير .. نجاحا هو له أهل وبه جدير..

وتمضى الأيام والأعوام ويهاجر الرسول صلى الله عليه وسلم وصحبه –رضوان الله عليهم- إلى المدينة وتتلمظ قريش بأحقادها .. وتعد عدة باطلها .. ونواصل مطاردتها لعباد الله الصالحين .. وتقوم غزوة بدر .. فيتلقون فيها درسا يفقدهم بقية صوابهم .. ويسعون إلى الثأر .. وتجيء غزوة أحد .. ويعبئ المسلمون أنفسهم .. ويقف الرسول صلى الله عليه وسلم وسط صفوفهم يتفرس الوجوه المؤمنة ليختار من بينها من يحمل الراية .. ويدعو مصعب الخير فيتقدم ويحمل اللواء..

وتشب المعركة الرهيبة .. ويحتدم القتال .. ويخالف الرماة أمر الرسول صلى الله عليه وسلم يغادرون مواقعهم في أعلى الجبل بعد أن رأوا المشركين ينسحبون منهزمين .. لكن عملهم هذا سرعان ما حول نصر المسلمين إلى هزيمة..

وحين رأوا الفوضى والذعر يمزقان صفوف المسلمين ركزوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم لينالوه ..

أدرك مصعب ابن عمير الخطر الغادر فرفع اللواء عاليا وأطلق تكبيرة كالزئير.. ومضى يصول ويجول ويتواثب .. وكل همه أن يلفت نظر الأعداء إليه ويشغلهم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بنفسه .. وجرد من ذاته جيشا بأسره ..

ولكن الأعداء يتكاثرون عليه يريدون أن يعبروا فوق جثته إلى حيث يلقون الرسول صلى الله عليه وسلم لينالوه ..

فأقبل بن قميئة فضربه على يده اليمنى فقطعها .. ومصعب يقول (وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل..)

وأخذ اللواء بيده اليسرى وحنا عليه .. فضرب يده اليسرى فقطعها .. فحنا على اللواء وضمه بعضديه إلى صدره وهو يقول (وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل..)

ثم حمل عليه الثالثة بالرمح فوقع مصعب وسقط اللواء ..

... وقع حلية الشهادة .. وكوكب الشهداء...

وعلى الرغم من الألم الحزين العميق الذي سببه رزء الرسول صلى الله عليه وسلم في عمه ..

وعلى الرغم من امتلاء أرض المعركة بجثث أصحابه – رضوان الله عليهم جميعا- الذين كان كل واحد منهم يمثل لديه عالما من الصدق والطهر والنور..

على الرغم من كل هذا فقد وقف على جثمان أول سفرائه يودعه وينعاه..

وعند جثمان مصعب .. سالت دموع وفية غزيرة..

يقول خباب ابن الأرت.. هاجرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سبيل الله .. نبتغي وجه الله .. فوجب أجرنا على الله .. فمنا من مضى ولم يأكل من أجره في دنياه شيئا .. منهم مصعب ابن عمير .. قتل يوم أحد فلم يوجد له شيء يكفن فيه إلا نمرة .. فكنا إذا وضعناه على رأسه تعرت رجلاه .. واذا وضعناه على رجليه برزت رأسه .. فقال لنا الرسول صلى الله عليه وسلم ..اجعلوها مما يلي رأسه .. وأجعلوا على رجليه من نبات الإذخر..

أجل وقف النبي صلى الله عليه وسلم عند مصعب بن عمير وقال وعيناه تلفانه بضيائهما وحنانهما ووفائهما

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه )

رضي الله عنهم أجمعين

والله الموفق

مرجع :رجال حول الرسول

☼phlg hgg,hx d,l Hp]☼




☼phlg hgg,hx d,l Hp]☼ ☼phlg hgg,hx d,l Hp]☼












عرض البوم صور الفطرة الراشدة   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2012, 07:37 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
كرميلا
اللقب:
عضو المجالس النشط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية كرميلا

البيانات
التسجيل: Jun 2012
العضوية: 29842
المشاركات: 861 [+]
بمعدل : 0.43 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 21
كرميلا is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
كرميلا غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الفطرة الراشدة المنتدى : مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
افتراضي رد: ☼حامل اللواء يوم أحد☼

عليه الصلاه والسلام00000000
جزاك الله خير000

v]: ☼phlg hgg,hx d,l Hp]☼












توقيع : كرميلا

عرض البوم صور كرميلا   رد مع اقتباس
قديم 15-06-2012, 05:51 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
حورية الحقيل
اللقب:
(*§ عضـو المجالس المميـز §*)
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حورية الحقيل

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 23974
المشاركات: 8,032 [+]
بمعدل : 2.91 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 16
نقاط التقييم: 42
حورية الحقيل is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حورية الحقيل غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الفطرة الراشدة المنتدى : مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
افتراضي رد: ☼حامل اللواء يوم أحد☼

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
جزاك الله خيـراً
وجعلهُ في موازين حسناتك
آنآر الله قلبك بالآيمآن وطآعة الرحمن
دمت بحفظ الرحمن ورعايته الكريمة

v]: ☼phlg hgg,hx d,l Hp]☼












توقيع : حورية الحقيل



عرض البوم صور حورية الحقيل   رد مع اقتباس
قديم 23-06-2012, 01:09 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
الفطرة الراشدة
اللقب:
عضو المجالس النشط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الفطرة الراشدة

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 29703
المشاركات: 649 [+]
بمعدل : 0.32 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 20
الفطرة الراشدة is on a distinguished road
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الفطرة الراشدة غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الفطرة الراشدة المنتدى : مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة
افتراضي رد: ☼حامل اللواء يوم أحد☼

بارك الله فيكم وجزيتم خيرا
ونورتم متصفحي وأسعدني مروركم

v]: ☼phlg hgg,hx d,l Hp]☼












عرض البوم صور الفطرة الراشدة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مجلس السّنة والسيرة النبوية الشريفة



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مدح خلف المشعان اللواء ركن فياض بن حامد الرويلي لنقل العتيبي ذيب الروقي مجلس عنزة للقصائد الصوتية 8 04-08-2012 02:53 AM
تكريم سعادة اللواء / على الجلعود يستاهل ابو عمر كل خيرر راعي سميـراء مجلس مناسبات القبيلة 3 23-03-2012 10:13 AM
تهنئة لسعادة اللواء متقاعد/ جزاء بن مرجي الدهمشي العنزي بمناسبة تخرج ابنه الدكتور أحمد فهد المجلاد مجلس مناسبات القبيلة 9 10-07-2010 12:28 PM
اللواء فهد العنزي مساعد لقائد منطقة الطائف العسكريه مشعل السحيحير مجلس مناسبات القبيلة 8 13-04-2010 12:43 PM


الساعة الآن 08:07 PM.

مركز تحميل الصورالعاب بنات
Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
(( جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مجالس قبيلة عنزة))

مجلس مناسبات القبيلة - الموروث الشعبي للقبيلة - مواطن وانساب القبيلة - مجلس الوثائق التاريخية - مجلس القصص القديمة - مجلس التراث الشعبي - مجلس القبائل العربية

RSS - XML - HTML  - sitemap - sitemap2 - sitemap3

مجالس قبيلة عنزة

Add to Google Reader or Homepage

Subscribe in NewsGator Online

Add to netvibes