المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة دخيل البيت .......


الــــعدوانــي .
28-03-2007, 04:19 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواني هذه القصه
على المروءة والنخوة، وقد امتاز بهذا الضرب من مكارم الأخلاق الإنسان البدوي على وجه الخصوص.
وقد انتشرت منذ القديم مئات حكايات النخوة والمروءة والنجدة وإغاثة الملهوف على امتداد البوادي العربية.
وهذه القصه / لعمران العدواني من العداوين من البجايده من عنزة .
لقد اعتدى أحد الشباب على ولده فقتله
وكان هذا ابناً لرجل أجنبي ليس من العشيرة ولكنه من أحلافها
فأقبل الفتى يعدو وخلفه أقرباء القتيل يطردونه فدخل بوالد المقتول وقال له:
"أنا قاتل ابنك ولذت بحماك، فإما أن تقتلني بثار ابنك أو تعفو".
فكانت لحظات حرجة بالنسبة لعمران العدواني وكان يخشى أن تثور والدة المقتول
وهي نوير العدواني زوجته فيثور الدم بعروقه فيقتل دخيله. وبينما هو بهذه الحيرة
إذ أقبلت زوجته نوير العدواني والدة القتيل،
فارتجلت مع انه ابنها الوحيد وقالت هذه الأبيات احتساباً لله وتشجيعاً لزوجها على العفو
لأنه من شيم الكرام، فقالت:


الحمد للباري صدوق المخايل=اللي بلانا بالليالي بلا أيوب
ادخل دخيل البيت لو كان عايل=عفواً عن المحروج حق وماجوب
مايستوي لك يارفيع الحمايل=ذبحت دخيل البيت عيب وعذروب
تكسب بها ناموس بين القبايل=وما راح يخلف والذي صار مكتوب
والصبر خطه بين الاجواد طايل=ولايستوي طيب من الصبر مسلوب
خله عتيق يا ذعار السلايل=لو كان لابني مهجة القلب مطلوب

مروان الخالدي
07-05-2007, 07:59 PM
السلام عليكم
اخوي العدواني
بيّض الله وجهك
وماهي غريبه على بني وايل هالعلوم اللي تشرّف
عسى الله يوفقك

اخوك / مروان الخالدي

الــــعدوانــي .
27-05-2007, 07:49 AM
هـلابك مــروان الخــالــدي ابن العم
و وجــهـك ابيـض ان شـاء الله
عـــافــاك اللـه
مــشكور علي مــرورك